الرئيسية / قصائد / الشاعرة نجاة بنسعيد هاشمي – في حب ولادة
نجاة بنسعيد هاشمي
نجاة بنسعيد هاشمي

الشاعرة نجاة بنسعيد هاشمي – في حب ولادة

 

ولادَةٌ لا حُبَّ بعْــدكِ فاهْــــنئـــي
قدْ ألْجَمَ الزَّيــدونُ كُلَّ لِـــســــان

الحُبُّ قَصْرُ العاشقين ومُلكُـــهُـمْ
في حضرةِ العُشّاقِ ألْــفُ بَيَــــان

ولادةُ هاتِ الـقريـــضَ مُناشــــدا
قلباً وزيراً مـنْ مُلــــوك الجـــــان

إذْ لا شخوصَ تُنافـسُ الوَلْهــــانَ
في فمِه أناشيدٌ شدا الألْــــحـان

هاتِ القـصيد أميرةً فحِـسانُــنــا
منْ شدْوهِنَّ تــــغارُ كلُّ حِســــان

العَهْدُ في قلْبِ المُحِبِّ قَصــيدَةٌ
مجنونةٌ كحَــماقــة الأحْــــضــان

البُعدُ فيها شائقٌ والقربُ فـيــــها
هائــــــمٌ مُتوسِّـــــمٌ لحَــــنـــــان

يازائرين الــــدّارَ دار شــواعـــر
من مغْربي الأقصىٰ أُصيغُ بـياني

نحنُ البلاغةُ والجـــمالُ شِــعارُنـا
ولادَةٌ ونــــجــاةُ مُـــقــمْــــرتـــان

رُدّوا لأهْــلِ الدّار كُـــلَّ فِخارهــــا
لا تدْخلـوها دونَمـــا اسْتِــئْــــذان

لا ينْسبَنَّ غريبُــــكم لأُصولِــنـــــا
نحنُ الكرامُ بها صِحابُ مَـكــــان

يا روعَة الحُبِّ التّي أشْقَتْ قُلوبَ
بواسلٍ يــبلو الهــــوىٰ قَلــبــــان

ويُتيــحُ كُلَّ فوارِقٍ ومـنــاصــبٍ
ويجــيزُ كــــلَّ أماكـــنٍ ومَــثــان

كمْ حاكموكِ وفَصَّــلوا وتَــدَبَّــروا
يا حُبُّ لمْ ترضخْ إلىٰ البُِـهْــتــان

في قَلْبِ قَلْبِ الحُبِّ ألْفُ مُـقاومٍ
جِرّيءُ قدْ يَصْبو بـــكُــلِّ تــفـــان

شاهد أيضاً

تطبيق تحدي المعرفة حمله مجانًا

        يحوي التطبيق على 12 تصنيفا الأدب العربي اللغة العربية التاريخ صدر …

أم على قلوب أقفالها – محمد فتحي المقداد

  مع بداية انطلاق حياتي العمليّة في العام ١٩٨١، انقطعتُ عن الدراسة في الصفّ الحادي …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: