الرئيسية / قصائد / مسيح غزة – جواد يونس

مسيح غزة – جواد يونس

 

كم قدَّم الشعبُ الأبيُّ ذَبيحا *** وأسيرةً ومطاردًا وجريحا!

لكنَّ أبناءَ الأفاعي ما رأَوا *** إلا أعاصيرًا تُلاقي الريحا

قد فاتَهم صلبُ المَسيحِ فأصبَحوا *** في كلِّ يومٍ يصلِبونَ مسيحا

لكنَّهُ حَيٌّ ومِسكُ صليبهِ *** جعلَ القوافي النازفاتِ مديحا

ويقولُ: هيكلُهم كبَيتِ العنكبوتِ فلا تُغرَّ، وإن رأيتَ صُروحا

إن يقلَعوا زيتونَةً تُصبِح لنا *** فأسًا تجذُّ الغرقدَ المَقبوحا

ما قاتلوا إلّا وحَولَ ضباعِهم *** جدُرٌ تزيدُ جلودَهم تصفيحا

لكنَّ (عُزرائيلَ) ليسَ يردُّهُ *** حِصنٌ إذا القنّاصُ شافَ قبيحا

=====

كم من جُيوشٍ ما تعدّى ردُّها *** من بعدٍ قصفِ جنودِها تصريحا

لكنَّ ردَّ قذائفِ الأحرارِ في *** وَطني يَجيءُ مُزلزِلًا وصريحا

لسنا بمن باعوا دماءَ شبابِهم *** حتى وإن سكنَ الأباةُ صَفيحا

إن غابَ تسبيحُ الرُّعودِ لربِّها *** ملأت قذائفُنا السَّما تسبيحا

الظهران، 23.2.2020 جواد يونس

شاهد أيضاً

قراءة نقدية في المجموعة القصصية (شيء عابر ) للكاتبة سمر الزعبي

بقلم: احمد محمود دحبور في احدى رسائل جبران إشارة الى أن القصة القصيرة هي : …

رواية 36 ساعة في خان شيخون

قراءة على رواية (36ساعة في خان شيخون – للروائي محمد عبد الستّار طكو)

بقلم – الروائي محمد فتحي المقداد رواية (36 ساعة في خان شيخون) وثيقة معتبرة، سلّطت …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: