الرئيسية / قصائد / سَلوى – خيري خالد
خيري خالد
خيري خالد

سَلوى – خيري خالد

 

قالتْ سَلَوْتَ.. فقلتُ كَلّا لمْ أزَلْ
في النَّظْرَةِ الأولى.. أسيراً للمُقَلْ
**
في لَثْغَةِ الحَرْفِ المُدَجَّجِ بالرُّؤى
في رَعْشَةِ المَعنى الذي لمْ يَكتَمِلْ

**
وأَغُصُّ بالرَّدّ اخْتِناقاً إنْ رَنَتْ
عَيْناكِ تَسْأَلُ.. هَلْ رَحَلْتَ على عَجَلْ؟؟
**
هلْ راوَدَتْكَ العابِراتُ عن الهَوى
بَعْضُ الهوى داءٌ.. اذا اسْتَشْرى قَتَلْ
**
كَلّا.. فهذي النّارُ تَأْكُلُنا مَعاً
شَوقاً.. فَأُطْفِئُها بِدَمْعي المُنْهَمِلْ
**
كُنّا وما زِلنا إذا ارتَبَكَ المَدى
أو هاجَتْ الذِّكرى.. بَقايا تَشْتَعِلْ
**
ويَمُرُّ عَنّا الوَقْتُ.. أَسأَلُهُ مَتى؟؟
يَمْضي يُتَمْتِمُ.. ثُمَّ يومِيءُ.. لا تَسَلْ
**
قُمْ وامْضِ حيثُ اللَّيلُ أخفى وَجْهَهُ
في اللاشُعورِ.. ومَدَّ أشْرِعَةَ الأَمَلْ
**
وأَقامَ صَرْحاً فوقَ خابِيَةِ المُنى
عَرِّجْ عليْهِ.. وضُمَّ حُلْمَكَ .. وابْتَهِلْ
**
واجْمَعَ شَتاتَ الضوءِ .. وانْحِتْ شَمْعَةً
كَيْ تَعْبُرَ الصَّمْتَ المُريبَ بِلا وَجَلْ
**
لا تسأَلي الشُّعَراءَ عَنْ أقْلامِهِمْ
لا يَسْتَقيمُ الشِّعْرُ إلّا بالغَزَلْ
**
وهلْ القَوافي تُسْتَساغُ وتُشْتَهى
إنْ لمْ يَكُنْ بَحْرُ القَصيدَةِ مِنْ عَسَلْ..!!
**
فَعلامَ نُطْعِمُ للجُنونِ عُقولَنا
ونَتوهُ في تَأويلِ.. كيفَ.. ومَنْ.. وهَلْ
**
لا زالَ في حِبْري بَقِيَّةُ شاعِرٍ
وشقاوَةٌ تَطفو على وجْهِ الجُمَلْ
**
وحَديثُ أفْواهٍ وزَفْرَةُ مُتْعَبٍ
أَعْيَتْهُ بَعْثَرَةُ الضَّفائِرِ والقُبَلْ
**
وجنونُ عابِرَةٍ.. وعِطْرٌ فاخِرٌ
قالتْ وتَهْزَأُ.. ثُمَّ تقْسِمُ.. لمْ تَزَلْ..!!
**
يا طِفْلَةَ الشَّمْسِ التي اسْتَوطَنْتِني
ماذا يُضيرُ الشَّمْسَ إنْ نَجْمٌ أهَلّْ
**
الغَيْرُ ثَرْثَرَةٌ.. وأنتِ قصيدَةٌ
والدَّهْشَةُ الأولى تُفَسِّرُ ما حَصَلْ
.

شاهد أيضاً

الشاعرة منية بن صالح

الشاعرة منية بن صالح

لا شَيْء يَعْدِلُ لحظةً تسمُو بها قرْبًا من الرحمن راجِيَ مغْفِرَهْ لا شيء يعدلُ -إنْ …

الشاعر عصام محمد الأهدل – مُـحِـبَّـتِـي الـصَّـغِـيـرَة

♡ قَالَت : أُحِبُّكَ ، قُـلْـتُ : أَنْتِ صَغِيرَةٌ وَالْـحُــبُّ لَا يَـقــوَى عَــلَـيــهِ كِـبَــارُ هُـوَ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: