الرئيسية / قصائد / في سماء الوجد – محمد جلال السيد
محمد جلال السيد
محمد جلال السيد

في سماء الوجد – محمد جلال السيد


في سماءِ الوجْدِ قلبيْ قَد بَدَا ..
يَنثرُ اللألاءَ كالبدرِ السنيّْ

نورُهُ نُبلُ السَّجَايَا والرِّضَا ..
وهْو بالإحساسِ مِغداقٌ ثريّْ

وهْوَ كالياقوتِ عنوانُ الصَّفَا ..
وهْو في الإشراقِ كالتِّبرِ النَّقيّْ

في دروبِ الشَّوقِ يَمضي واثقًا ..
ليس يسلوها بلِ اعتادَ المُضِيّْ

شَقَّ آفاقَ التَّلاقيْ لم يملْ ..
من رآهُ ظَنَّهُ الصَّلب العفيّْ

بَيْدَ أَنَّ النَّبض فيه قد خَبَا ..
فانزعِ الأشواكَ مِنْ قلبيْ الشَّقيّْ

فَهْوَ يشقى بالتنائيْ ليتَهُ ..
نال ما يبغيه في يومٍ بَهِيّْ

إِنْ بَدَا الدَّربَ غريبًا مُوحشًا ..
أوكلِ الأَمرَ إلى المَولى العَليّْ

شاهد أيضاً

أحمد عبد الرحمن جنيدو

القُدْسُ تَحْتَ القِيْدِ – أحمد عبدالرحمن جنيدو

قصيدة من ديواني الجديد(إنّها حقّاً) القُـدْسُ تَـحْـتَ القِـيْـدِ نَامَتْ تَـرْسِـفُ. دَمُـهَـا النَّـقِـيُّ مِنَ النَّخاسـَةِ يُـرْشَـفُ. …

قِصَّةٌ قَصِيرةٌ مجنونةُ حَيِّنَا – هند العميد

مجنونةُ حَيِّنَا كانتْ أكثرَ العاقلين حكمةً ورشدًا ، هكذا كانتْ تراها أحرفُ القصيدةِ ، وصورةُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: