الرئيسية / قصائد / آنْ – خيري خالد
خيري خالد
خيري خالد

آنْ – خيري خالد

 

أحتاجُ آناً لأَمْضي نَحْوَنا الآنا
أَلُمُّ مِنْ دَهْشَةِ الفَوضى بقايانا
**
أمُرُّ عَبْرَ ثقوبِ العُمْرِ مُنْطَلِقاً
نَحْوَ البِدايَاتِ في (يا لَيْتَهُ كانا)

**
يا لَيْتَ.. واسّاقَطَتْ أوراقُ ذاكِرَتي
حِبْراً.. يُثَرْثِرُ في الأَوْراقِ أَحزانا
**
أنا وأنتَ مرايا.. والمَدى صُوَرٌ
يَمْضي بِنا العُمْرُ .. مَسجوناً وسَجّانا
**
يلوكُنا الوَقْتُ.. والأَيّامُ تُنْكِرُنا
فانْسُجْ لِذاكِرَةِ الأحْداثِ أَكْفانا
**
وانْسَ الذي كانَ .. وانْحِتْ في الزَّمانِ غَداً
لا يُشْبِهُ الأَمْسَ .. أحْباراً وألوانا
**
واقرَأْ على الماءِ وِرْدَ المُتْعَبينَ.. وسِرْ
آنَسْتُ في لَيْلِكَ المُمْتَدِّ .. نيرانا
**
فَرُبَّ مَيْتٍ إذا أهْدَيْتَهُ قَبَساً
مِنْ جَذْوَةِ الشَّوْقِ .. تُحْيي فيهِ إنسانا
**
ورُبَّ قافِيَةٍ دَنْدَنْتُها أَرِقاً
قَدَّتْ مِنَ الصَّخْرِ أسماعاً وَوُجْدانا
**
لا تَأسَ إنْ غَيَّرَ التَّقويمُ دَوْرَتَهُ
أو.. بَدَّلَ القَلْبُ في التِّرْحالِ شِرْيانا
**
فذاكَ تَأويلُهُ أنّي رُدِدْتُ إلى
بَعضي الذي عاشَ مَنسِيَّاً.. وحَيْرانا
**
وذاكَ بُعْدٌ خَفِيٌّ ليْسَ يُدْرِكُهُ
إلّا الّذي إنْ نَأَينا.. لَيْسَ يَنسانا
**
لي أبْجَدِيَّةُ عِشْقٍ باتَ قارِئُها
يَجْتَرُّ مِنْها لِنَظْمِ الشِّعْرِ أوْزانا
**
ولي مَدىً فيكَ مَنحوتٌ على شَفَتي
قصائِداً أزْهَرَتْ وَرْداَ وَرَيْحانا
**
كُلُّ الأَماكِنِ أصداءٌ مُمَوَّهَةٌ
إلّا الذي كُنْتَهُ لي فيكَ عُنوانا
**
وكُلُّ حينٍ مَضى مِنْ غيرِ ثَرْثَرَةٍ
عَنّا.. سأَحْسِبُهُ يا أنتَ.. ما كانا
**
أحتاجُ آناً مُثيراً في ملامِحِهِ
أرْفو بِهِ العُمْرَ.. هَبْ لي ذلكَ الـْ (آنا)
.
.
خـــــــيري خـــــــالد

شاهد أيضاً

ما أليلك – طه عبده سالم

يا غصة الليل المخمر بين أفلاكه المثقله!!! وأنا ومسبحتي الهموم تقنطرني ! نياشينها الأوله؟ فتبصق …

بن حليمة امحمد

  غفرانك ربّي – بن حليمة امحمد

  . إلهي  ظلمتُ  فأظلم عيْشي //  و ما لي سواك  يعـيد المَنارْ      حبستُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: