الرئيسية / قصائد / أربعينية العمر – لمياء فرعون
لمياء فرعون
لمياء فرعون

أربعينية العمر – لمياء فرعون

أحـبـيـبـتـي هـا قد بلغت ِالأربعين
لازال وجهك ِناضراً رغم السنين
وبـريـقُ عـيـنـك ِكاللآلئ صـافـيـاً
وعبيرُ جسمك ِعـابقاً كالياسـمـيـن

وقوامُك ِالمـمشـوقُ يـعـتنق السمـا
كالغصن يـبـدو لـيـنـاً لا يسـتـكيـن
وأراك ِفي عـيـنـي كأجـمـل غـادة ٍ
يـزداد حسنُك رونـقـاً إذ تـكـبـرين
يـاوردتي أهـديـك ِفـيـضَ مـحبَّـتي
من عِطرك ِالفوَاح يغمرني الحنين
وبقـلـبـك ِالـتـحنانُ يـنـبـع صافـيـاً
يـجري بـأوردتي وحتَّى بـالوتـيـن
تـبـقـيـن في نـظري كأجمل مـرأةٍ
فـجمـالك ِالفـتَّـان تـجـلـوه السنين
يـا أنـت ِيـا كلَّ الدنـا أنـت ِالمـنى
يامنحةَ الرحمن ِوالكـنـز ِالثـمـيـن
أدعـوكَ ربِّي أن تـعـيـذَ حلـيـلـتي
فـبها سـعـدتُ وبـالهناء ِلها أديـنْ
بقلم لمياء فرعون
سورية-دمشق

شاهد أيضاً

الأديبة فاطمة محمود سعدالله

الأديبة فاطمة محمود سعدالله

بين طياتِ الوميض ـــــــــ بيْن غَفْوةٍ وصداها …تمْتطي الأمْنياتُ ظهْرَ المسير .. ينْزلِقُ الأمسُ والآتي …

الشاعرة نزهة المثلوثي

الشاعرة نزهة المثلوثي

بستان نابل حنيني إلى البستان سلَّط بأسه نوى قلمي شوقا علي يجور * تطلَّعَ للنارنج …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: