الرئيسية / تعزية / الشاعر الأردني نايف أبو عبيد في ذمة الله
نايف أبو عبيد

الشاعر الأردني نايف أبو عبيد في ذمة الله

انتقل إلى رحمه الله تعالى الشاعر الأردني نايف أبو عبيد.

وسيشيع جثمانه  غدًا الأحد بعد صلاة العصر من مسجد صدام في الحصن والعزاء للرجال في ديوان آل أبو عبيد في إربد وللنساء في منزله الكائن في الحي الشرقي قرب حديقة المرور

وُلد نايف سليم محمود أبو عبيد يوم 15/4/1935 في الحصن/ إربد، تلقى تعليمه الابتدائي في مدرسة الحصن، وأنهى الثانوية في مدرسة إربد الثانوية للبنين سنة 1953، ثم حصل على شهادة الليسانس في الأدب العربي من جامعة بيروت العربية سنة 1973، وشهادة دبلوم الدراسات العليا في الآداب من جامعة القديس يوسف/ بيروت سنة 1974، ثم شهادة الدبلوم في الإدارة والتسويق من المعهد التعاوني الدولي/ جامعة “وسكنسون” بالولايات المتحدة الأميركية.

عمل مدرّساً في مدرسة حوارة الابتدائية (1954)، وفي مجال الإرشاد الريفي في جمعية “الكويكرز” (1955-1956)، وفي مؤسسة الشرق الأدنى (1956-1958)، ثم عمل في وزارة الشؤون الاجتماعية/ دائرة الإرشاد التعاوني (1958-1960)، وفي الاتحاد التعاوني المركزي الأردني (1958-1968)، وأصبح مديراً للسوق المركزية في بلدية إربد ومساعداً إدارياً في الوقت نفسه (1968-1978). وعمل بعد ذلك في الإذاعة الأردنية (1978-1984)، ثم اتجه إلى الأعمال الحرة.

مُنح وسام الاستقلال من الدرجة الثانية من الديوان الملكي، لتميُّزه الشعري.

وهو عضو في رابطة الكتّاب الأردنيين.

أعماله الأدبية:

  • “أغنيات للأرض”، شعر، جمعية عمّال المطابع التعاونية، عمّان، 1960.
  • “هُرجة وحكايا ليل”، شعر شعبي، مطبعة الجمعية العلمية الملكية، عمّان، 1976.
  • “ديوان قريتنا”، شعر شبي، دائرة الثقافة والفنون، عمّان، 1984.
  • “قال الراوي”، شعر شعبي، دار ابن رشد، عمّان، 1986.
  • “أرجوان العمر”، شعر، عمّان، 1989.
  • “سلام عليه.. سلام عليها”، شعر، دار أزمنة، عمّان، 1994.
  • “نشيج القوافي”، شعر، أمانة عمّان الكبرى، عمّان، 2002.
  • “الأعمال الكاملة”، وزارة الثقافة، عمّان، 2007.

شاهد أيضاً

قراءة نقدية في المجموعة القصصية (شيء عابر ) للكاتبة سمر الزعبي

بقلم: احمد محمود دحبور في احدى رسائل جبران إشارة الى أن القصة القصيرة هي : …

رواية 36 ساعة في خان شيخون

قراءة على رواية (36ساعة في خان شيخون – للروائي محمد عبد الستّار طكو)

بقلم – الروائي محمد فتحي المقداد رواية (36 ساعة في خان شيخون) وثيقة معتبرة، سلّطت …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: