الرئيسية / قصائد / هدية السماء – لمياء فرعون
لمياء فرعون
لمياء فرعون

هدية السماء – لمياء فرعون

هدية السماء – لمياء فرعون

 

في غفلة ٍهبطتْ حسناءُ في حـجـري

نـجـلاءُ قـد ظـهـرتْ في آخر العـمـر

حـوريــةٌ كــمــلاك ٍ فـي لـطـافـتـهـا

جاءت بذي صبح ٍمـن حيث لا أدري

أنـوارُهـا سـطـعـت في كلِّ جـارحة ٍ

وأرسـلـتْ بـضـيـاء ٍفي ربـى الفـجـر

كم كـنـتُ في فـزع ٍوالعـمـرُ يـسبقـني

والشيـبُ مشتعـلٌ في الرأس والنـحر

لا حسَّ في ردَهـات البـيـت يـُؤنسني

والــدارُ خالـيـةٌ مـن نـفـحـة الـعـطـر

كالغيم قد ظهرتْ والحـبُّ يـصحبـُهـا

فـأمـطـرت فـرحـاً في روضة العمر

نـظمـتُ من شغفي بالحرف أغـنـيةً

أحيتْ بـذاكرتي ما فـات من شـعري

قـد كـان بي حَزَنٌ والـهـمُّ يـسكـنـنـي

والـخـوفُ يـرعـبني من قادم الـدهـر

تـوقـيـتُ مَـقـدَمـِهـا لـلـروح مــكرمـةٌ

كـنـسمـة ٍعـبـقـتْ بـالعطـر والسحر

انست فـؤاديَ بـعـضاً من مواجـعـه

وأخـرجـتـه مـن الأحـزان والـقـهـر

قـد عادني ِقـدري من بـعـد جـفـوتـه

وأزهـرت بـتلاتُ الحبِّ في الصدر

لمياء فرعون

سورية-دمشق

شاهد أيضاً

قِصَّةٌ قَصيرةٌ بعنوان ( مُجَردُ لَوحَة ) – هند العميد

” لَقَدْ طَالَ غِيابُهُ عَنِّيِ ، نِصْفِي الآخرُ لَمْ يَكْتَمِلْ بَعَدُ! وَقَدْ وَعَدَنِي ألفَ مَرَّةٍ …

محمد أسامة

الكوكَبُ السَّاعي – محمد أسامة

========= لبَّيكِ لبَّيكِ من أحببتِ إيقاعي لبِّيكِ عشقًا فما أحلاكِ من داعي هذا غرامُكِ أمسى …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: