الرئيسية / قصائد / نبي الأنام – غازي المهر
غازي المهر
غازي المهر

نبي الأنام – غازي المهر

عـليك الصلاةُ عـلـيك السلامُ
نـبـيّ الأنامِ ومـسـك الختامْ
فـديـتكَ نفسي ومـالي وأهلي
لأجلكَ ألقى غـمـار الحِمامْ

طـلـعت علينا كشمس الصباحِ
تـبـدّدُ فـيـنا عـويـل الظلامْ
حـبـاك الإلـهُ لـخـير العبادِ
فـأنـتَ الرجاءُ لـكـلّ الأنـامْ
سعيتَ بحبٍ وأنت الكريمُ
دعوت الجميعَ لركب الوئامْ


أتـيـت بشيرا بـوعـد السماءِ
نـعـيـما هنيئا لـكـلّ الـتقاة
وجـئـت نذيرا بـوعـد الكتابِ
جـحيما سعيرا بـحـقّ العصاة
فـفـيم الجحودُ بفضل النبيّ؟
فـلـولا هـداهُ فـقـدنـا الحياة
وعـزّ عـلـينا بـلـوغ الأماني
وضـاقت علينا دروب الـنـجاة

فدمتَ ضياءً بدنيا الضلالِ
تنير القلوبَ بنور الهداة

شاهد أيضاً

أحمد عبد الرحمن جنيدو

القُدْسُ تَحْتَ القِيْدِ – أحمد عبدالرحمن جنيدو

قصيدة من ديواني الجديد(إنّها حقّاً) القُـدْسُ تَـحْـتَ القِـيْـدِ نَامَتْ تَـرْسِـفُ. دَمُـهَـا النَّـقِـيُّ مِنَ النَّخاسـَةِ يُـرْشَـفُ. …

قِصَّةٌ قَصِيرةٌ مجنونةُ حَيِّنَا – هند العميد

مجنونةُ حَيِّنَا كانتْ أكثرَ العاقلين حكمةً ورشدًا ، هكذا كانتْ تراها أحرفُ القصيدةِ ، وصورةُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: