الرئيسية / قصائد / بغيرِ هدايا – زهير الطاهري
زهير الطاهري
زهير الطاهري

بغيرِ هدايا – زهير الطاهري

بغيرِ هدايا أُحبُّكِ بنتاً
تُغنِّي ،
تُزغردُ ،
تبكي ،
تُضيءُ

وترقصُ في كلِّ عيدٍ ويسردني
خصرُها الغجريُّ الجريءُ

وتمرحُ إنْ لم تجئْها الهدايا
فأحلى الهدايا التي لا تجيءُ

أيا طفلةً من نبيذٍ ووردٍ
على صدرها كُلَّ حُلمٍ أفيءُ

أحبُّكِ لكن سكتُّ طويلاً
وبعضُ السكوتِ كلامٌ بذيءُ

أحبُّ ورغمَ ذنوبي ،
فإنَّ على ذمَّةِ الحبِّ جُرمي بريءُ

وأدري بأنِّي أسأتُ إليكِ
كثيراً ،
ومن بالهوى لا يسيءُ

هو الحبُّ أعذبُ نبعٍ جرى
وألطفُ ظلٍّ بهِ نستفيءُ

تعالي لنعرجَ نحو السماءِ
عناقاً ،
فأشفى العناقِ البطيءُ

 

شاهد أيضاً

بطاقات عيد الفطر 2020

 

أجمل الشعر في وداع رمضان

في وداع رمضان (قصيدة) الشيخ عبدالله بن علي خَلِيلَيَّ شَهْرُ الصَّوْمِ زُمَّتْ  مَطَايَاهُ        وَسَارَتْ وُفُودُ  العَاشِقِينَ  بِمَسْرَاهُ فَيَا شَهْرُ لا  تَبْعَدْ  لَكَ  الخَيْرُ  كُلُّهُ        وَأَنْتَ رَبِيعُ الوَصْلِ يَا طِيبَ مَرْعَاهُ مَسَاجِدُنَا   مَعْمُورَةٌ   فِي    نَهَارِهِ        وَفِي  لَيْلِهِ  وَاللَّيْلُ  يُحْمَدُ   مَسْرَاهُ عَلَيْكَ  سَلامُ   اللَّهِ   شَهْرَ   قِيَامِنَا        وَشَهْرَ   تَلاقِينَا    بِدَهْرٍ    أَضَعْنَاهُ   قصيدة في …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: