الرئيسية / قصائد / عُرُوشُ المُجرِمِينَ – جهاد عادل
جهاد عادل
جهاد عادل

عُرُوشُ المُجرِمِينَ – جهاد عادل

إذا سَكَتَ الجَميعُ فَلَمْ يَضِجُّوا
فَأَحرَى أنْ يَقُودَ القَومَ عِلْجُ

يُسَفِّهُ بالحَمَاقَةِ كُلَّ عَقلٍ

ويَنطِقُ بالجَهَالَةِ أو يَمُجُّ

إذا وَعَتِ الشُّعُوبُ بأنَّ شَيئًا
يُحَاكُ مِن الظَّلامِ فَمَنْ يَعِجُّ

عُرُوشُ المُجرِمِينَ عَلَى سَفُودٍ
إذا نُفِخَتْ أثَافِيهَا تُرَجُّ

سَيَلتَحِفُ الفَضِيلَةَ كُلُّ كَلبٍ
وبالشَّرَفِ الرَّفِيعِ إذًا يَزُجُّوا

ألا يَخشَى البُغَاةُ بأنَّ يَومًا
عَلَى جَمرِ العَدَالَةِ قَد يُسَجُّوا

وأنَّ المُلْكَ لنْ يَبقَى طَويلًا
ولا يَبقَى سِوَى ذُلٍّ يَؤجُّ

 

شاهد أيضاً

اللغز  المجنح ( كوروناCovid-19 ) – هويدا ناصيف

كورونا covid-19 فيروس من عائلة كورونا المكونة من ( سارس١ -ميرس-سارس٢ ) فكيف إنتقلت الى الانسان ؟ نحن في رحلة غير معروفة  تماماً مع هذا الفيروس فالعلماء حول العالم لا يفهمون تصرفاته المختلفة تماماً من دولة الى دولة ومن جسد الى جسد  فإنتشاره السريع في الصين فاجأ العالم وهزّ عروش الحكام  فقطّعت العروق ما بين الدول وتصحّرت المطارات  إنّه الوباء الأكثر فتكاً والأكثر  عنفاً مما سبقه من  أوبئة وفيروسات ً.

قلق كُورُوني (أدب العزلة في زمن الكورونا) – محمد فتحي المقداد

قصة قصيرة بقلم الروائي -محمد فتحي المقداد منذ الشّهر الفائت قالها صديقي الشّاعر: “أنا قلق”. …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: