الرئيسية / قصائد / سلسبيلٌ في حلاوته – محمد جلال السيد
محمد جلال السيد
محمد جلال السيد

سلسبيلٌ في حلاوته – محمد جلال السيد

فالقُ الإصباحِ ربٌّ لي ..
للإلهِ الفردِ تبجيلِي

ليس لي إلاكَ يا سَنَدِي ..
قَد طَوى الآفاقَ تهليلِي

في الدُّجى لا أبتغي وسناً ..
ذكرُ آيِ اللهِ قنديلِي

إذ به المولى يكلِّمُنِي ..
شنَّف الأسماعَ ترتيلِي

سلسبيلٌ في حلاوته ..
يقبل الرحمنُ تبتيلِي

مستساغ من طلاوتِهِ ..
قد هدى المولى بتنزيلِ

من تلا القرآنَ في شغفٍ ..
صِينَ من كلِّ الأباطيلِ

يرتقي بالآي قارئُها ..
وهْيَ يوم الحشر نورٌ لي

محمد جلال السيد
٢٠١٨/١٢/٥

الأبيات على البحر المديد
( فَـاْعِـلَاْتُـن فَـاْعِـلُـنْ فَعِـلُـنْ )

شاهد أيضاً

ما أليلك – طه عبده سالم

يا غصة الليل المخمر بين أفلاكه المثقله!!! وأنا ومسبحتي الهموم تقنطرني ! نياشينها الأوله؟ فتبصق …

بن حليمة امحمد

  غفرانك ربّي – بن حليمة امحمد

  . إلهي  ظلمتُ  فأظلم عيْشي //  و ما لي سواك  يعـيد المَنارْ      حبستُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: