الرئيسية / قصائد / يا نابغاً بالقصيدِ في بلدي – عبدالسلام الصالحي
عبدالسلام الصالحي
عبدالسلام الصالحي

يا نابغاً بالقصيدِ في بلدي – عبدالسلام الصالحي

يا نابغاً بالقصيدِ في بلدي
إليكَ يَمّمتُ حاملاً جَلَدِي

وهِمّتي للعُلا بها شَغَفٌ
لا تَرتوي بالقليلِ أو بِرَدِي

ماضٍ إلى المجدِ ليسَ يردعُنِيَ
قَوْلٌ مِنَ العَذْلِ أو من الحَسَدِ

وَلِي مع الشِّعرِ قِصّةٌ كُتِبَتْ
أَرْوِي تفاصيلَها على وَلَدي

ما كانَ للماءِ أنْ يَطَاْلَ فَمِي
مَا لَمْ أكُنْ شَارِباً أنَا بِيَدِيْ

والمجدُ صعبٌ وليسَ يَبلُغُهُ
بدونِ سَعيٍّ إليهِ مِن أحدِ

إن رُمْتَ دَربَ العُلا عليكَ بأنْ
تَسعَى عَسى تَرتَقيهِ يا كَبِدِي

من البحر المنسرح

شاهد أيضاً

الشاعرة منية بن صالح

الشاعرة منية بن صالح

لا شَيْء يَعْدِلُ لحظةً تسمُو بها قرْبًا من الرحمن راجِيَ مغْفِرَهْ لا شيء يعدلُ -إنْ …

الشاعر عصام محمد الأهدل – مُـحِـبَّـتِـي الـصَّـغِـيـرَة

♡ قَالَت : أُحِبُّكَ ، قُـلْـتُ : أَنْتِ صَغِيرَةٌ وَالْـحُــبُّ لَا يَـقــوَى عَــلَـيــهِ كِـبَــارُ هُـوَ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: