الرئيسية / قصائد / إلى ابنتي منال – شعر ليلى عريقات
ليلى عريقات
ليلى عريقات

إلى ابنتي منال – شعر ليلى عريقات

جاءتْ كمثلِ غزالةٍ برّيٍةٍ
ترنو إليَّ بأصدقِ النظراتِ
 
والبرُّ والإحسانُ رافقَ خَطْوَها
قلبٌ مِنَ التحنانِ قلبُ فتاتي
 
إنْ مرَّ يومٌ لا أراها أظلَمَتْ
هذي الدُّنا وتعثَّرَتْ خطُواتي
 
ويَرِنُّ هاتفُها تُصَبِّحُ أُمَّها
وكذا المغيب وتطلب الدّعواتِ
 
هذي منالُ وكم يُوافِقُ اسمُها
معنى الحبيبةِ..مطلبي ونجاتي
 
قَدْ بُدِّلَتْ أحوالُنا عمّا مضى
صارتْ بُنَيَّتُنا تُديرُ حياتي
 
تتفقَّدُ الأوضاعَ تسألُ ما جرى
هل أشتكي وجَعاً مِنَ العِلّاتِ
 
بِنتي تُبادِرُ كيْ تحُلَّ مشاكِلي
مِن غيرِ حرفٍ تستجيبُ لِذاتي
 
ما هانَ يوماً أنْ تُكَدَّرَ راحتي
تسعى لِأنسى..سالفاً مأساتي
 
سُلطانُ يُشْبِهُها بِحُلوِ صِفاتِهِ
وكذاكَ نورا زهرةُ الزّهرات
 
في كلِّ يومٍ لستُ أنسى سُؤْلَها:
وعسى دعَوْتُ لها بِعَقْبِ صلاتي

شاهد أيضاً

أحمد عبد الرحمن جنيدو

القُدْسُ تَحْتَ القِيْدِ – أحمد عبدالرحمن جنيدو

قصيدة من ديواني الجديد(إنّها حقّاً) القُـدْسُ تَـحْـتَ القِـيْـدِ نَامَتْ تَـرْسِـفُ. دَمُـهَـا النَّـقِـيُّ مِنَ النَّخاسـَةِ يُـرْشَـفُ. …

قِصَّةٌ قَصِيرةٌ مجنونةُ حَيِّنَا – هند العميد

مجنونةُ حَيِّنَا كانتْ أكثرَ العاقلين حكمةً ورشدًا ، هكذا كانتْ تراها أحرفُ القصيدةِ ، وصورةُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: