الرئيسية / قصائد / قصيدة أمشي إليكَ – شعر مختارية بن غالم
مختارية بن غالم

قصيدة أمشي إليكَ – شعر مختارية بن غالم

أمشي إليكَ كطفلٍ ضلّ في الطُّرُقِ
أعدُّ بعدكَ خطوًا فيه مُفترَقـي
.
أمشي وعُمريَ منقادٌ بأُمنيتي
ما همّني كم مضى أو كم تُراهُ بَقي !!

.
أنا الغريقُ وروحٌ فيك ما هلكتْ
إلاّ وعادت لتحْيا من شَفا غَرقي
.
عامانِ مرّا وما آنستُ زنبقةً
غيرَ التي ضاعَ منها في الهوى عبَقـي
.
مرَّ الطريقُ ومرَّ العمرُ مُحتشِدًا
بين اكتفائي وما لم تُلقِ في طرُقي
.
كيف ابْتدائي وفي عينيك خارطتي
خطّتْ حدودَك فاستوطنْتَ في الحَدقِ
.
عقّدتَ بيني وبين الحسنِ فيك رجا
وكان وعدُك لي حبرًا على ورقِ
.
يا ساحرَ الطّرفِ إنّي شبهُ أخيِلةٍ
لم تبقِ ويحك لي في العشقِ من رمقِ
.
أدعو الذي قد
بلاني في الغرامِ كذا
يبلوكَ
حتى تعي ما العمرُ فيك لقي

شاهد أيضاً

ما أليلك – طه عبده سالم

يا غصة الليل المخمر بين أفلاكه المثقله!!! وأنا ومسبحتي الهموم تقنطرني ! نياشينها الأوله؟ فتبصق …

بن حليمة امحمد

  غفرانك ربّي – بن حليمة امحمد

  . إلهي  ظلمتُ  فأظلم عيْشي //  و ما لي سواك  يعـيد المَنارْ      حبستُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: