الرئيسية / قصائد / قصيدة رأيتُ عُيونها – شعر عبدالرحمن عبداللطيف
عبدالرحمن عبداللطيف
عبدالرحمن عبداللطيف

قصيدة رأيتُ عُيونها – شعر عبدالرحمن عبداللطيف


رأيتُ عيونها فازددتُ عشقاً …
لفاتنةٍ تمرُّ كما السحابِ


لقد أوحي الإلهُ إلي فؤادي …
بأنَّ جمالها يُبقي شبابي 


لَعمرُ اللهِ لم أعشقْ سواها …
فإنَّ عيونها تمحو عذابي


كفانا أن نعيشَ بقلبِ أيكٍ …
كعصفورين عاشا في اقترابِ


فقلبُ حبيبتي يبدو رقيقاً …
كألحانِ البلابلِ في كتابي


ملاكٌ في تبخترها تُغنَّي …
ومَهرُ حبيبتي فوق الحسابِ


وإني أحمي فاتنتي بقلبي …
فقلبي أشدُّ من كل الذئابِ 


إذا أخلصتَ في حُبِّ الحسانِ …
تنالُ الأجرَ موفورَ الثوابِ

شاهد أيضاً

ما أليلك – طه عبده سالم

يا غصة الليل المخمر بين أفلاكه المثقله!!! وأنا ومسبحتي الهموم تقنطرني ! نياشينها الأوله؟ فتبصق …

بن حليمة امحمد

  غفرانك ربّي – بن حليمة امحمد

  . إلهي  ظلمتُ  فأظلم عيْشي //  و ما لي سواك  يعـيد المَنارْ      حبستُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: