الرئيسية / قصائد / قصيدة حمّالة الحطب – شعر عفان سليم
عفان سليم
عفان سليم

قصيدة حمّالة الحطب – شعر عفان سليم

سُـحقاً لذي فَيهقٍ بالشِّعرِ والأدبِ
يظنهُ سـَــادَ بالتَّعليقِ والعَـجَـبِ

الشاعـر الفـذ قبل الإسمِ ينحتهُ
مستَحمِراً عَقلُهُ ما قالَ ذو اللُبَبِ

الشِّعر صعبٌ إذاما همَّ جَحـمَـرَشٌ
على صُعُودٍ هوى في بُؤرةِ اللَهبِ

يُريدُ مِــن جَـوفهِ شِـعراً فيسبِقهُ
قَيءٌ تمخَضَ بينَ الجِلدِ والعَصبِ

حتى إذا تمَّ ذاك القـَـيء أعـــقبهَ
نشـراً لأمــثالهِ فـــــي قِلَّةِ الأدَبِ

يَندَى الجبينُ لمن بالصِّيتِ مُجتَهِدٌ
ولو تَعـدَّى خُطَا حـمّالة الحَطبِ

عفان سليم

شاهد أيضاً

قِصَّةٌ قَصيرةٌ بعنوان ( مُجَردُ لَوحَة ) – هند العميد

” لَقَدْ طَالَ غِيابُهُ عَنِّيِ ، نِصْفِي الآخرُ لَمْ يَكْتَمِلْ بَعَدُ! وَقَدْ وَعَدَنِي ألفَ مَرَّةٍ …

محمد أسامة

الكوكَبُ السَّاعي – محمد أسامة

========= لبَّيكِ لبَّيكِ من أحببتِ إيقاعي لبِّيكِ عشقًا فما أحلاكِ من داعي هذا غرامُكِ أمسى …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: