الرئيسية / قصائد / قصيدة عَـيـنـاكَ تُـرْبِـكُني – شعر نبيل طربيه

قصيدة عَـيـنـاكَ تُـرْبِـكُني – شعر نبيل طربيه

عَـيـنـاكَ تُـرْبِـكُني فَـكَـيْفَ أُداري
تُحْيي الَّذي قد غابَ مِنْ أَعْذاري
وَأَعُـدُّ مـا طَـوَتِ الـسِنينُ مُحاوِلًا
إِغْـمـاضَ عَـيْـني زاجِـرًا أَنْـظاري

لـكِـنَّ حُـسْـنَهُما يُـراوِدُ شَـيْبَتي
عَــنْ كُــلِّ كُــلِّ رَزانَـتي وَوَقـاري
وَيَـهُزُّ فـي كَـبِدي تَـرانيمَ الـهَوى
يُـذْكي بِـقَلْبي الـذِّكْرَياتِ وَنـاري
مـاذا سَتَبْعَثُ مِنْ رَميمِ صَبابَتي
وَجَــلـيـدِ أَشْـــواقٍ بِـغَـيْـرِ دِثـــارِ
فَـأَنـا عَـلى بـابِ الـكُهولَةِ واقِـفٌ
مـا كُـنْتُ أَمْـلِكُ حـيلَتي وَقَـراري
عَـمّـا قَـليلٍ سَـوْفَ يَـأْتي مُـعْلِنًا
بَـدْءَ الـرَّحيلِ إِلـى الغِيابِ قِطاري
عَـيْناكَ أَجْـمَلُ قِصَّةٍ في جُعْبَتي
تَـخْتالُ فـي خَلَدي وَفي أَفْكاري

شاهد أيضاً

أحمد عبد الرحمن جنيدو

القُدْسُ تَحْتَ القِيْدِ – أحمد عبدالرحمن جنيدو

قصيدة من ديواني الجديد(إنّها حقّاً) القُـدْسُ تَـحْـتَ القِـيْـدِ نَامَتْ تَـرْسِـفُ. دَمُـهَـا النَّـقِـيُّ مِنَ النَّخاسـَةِ يُـرْشَـفُ. …

قِصَّةٌ قَصِيرةٌ مجنونةُ حَيِّنَا – هند العميد

مجنونةُ حَيِّنَا كانتْ أكثرَ العاقلين حكمةً ورشدًا ، هكذا كانتْ تراها أحرفُ القصيدةِ ، وصورةُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: