الرئيسية / أخبار ثقافية / الإثنين في منتدى شومان: محاضرة “هشاشة الدولة وضعف المواطنة في العالم العربي” د. خالد الحروب

الإثنين في منتدى شومان: محاضرة “هشاشة الدولة وضعف المواطنة في العالم العربي” د. خالد الحروب

الأردن:
فكرتان تقودان إلى بعضهما بعضا، فهشاشة الدولة تؤدي إلى ضعف المواطنة، كما أن ضعف المواطنة لا بد أن  يقود إلى هشاشة الدولة.
يتم تعريف المواطنة، على اختلافها، بأنها حقوق وواجبات، وفي هذا السياق، يقول دارسون إن الدولة العربية لم تستطع بناء مواطنة حقيقية وفاعلة، كونها لم تستطع حتى اليوم أن تبني نظاما عادلا يتعامل بمساواة مع المكونات المختلفة داخل المجتمع.
ضعف المواطنة وهشاشة السلم المجتمعي، وبالتالي هشاشة الدولة بكل ما تمثله، تبدى واضحا في أكثر من بلد عربي خلال ما يعرف بـ”الربيع العربي”، فقد تبدلت الدعوة إلى الحرية والديمقراطية بحروب أهلية انخرطت فيها المكونات المجتمعية ضد بعضها بعضا، فعندما تغيب الهوية الوطنية الجامعة، لا بد للأفراد من أن يبحثوا عن هويات ضيقة يلتجئون إليها لتوفير الحماية والأمن.
مسببات ضعف المواطنة يعود جزء كبير منها إلى ما قبل منتصف القرن العشرين، حيث نمت المجتمعات في ظل هيمنة أنظمة شمولية مستبدة، مارست الحكم من باب الولاء إلى السلطة وليس إلى الوطن، ما أدى إلى إضعاف مفهوم الوطن ككل، وجعل الحاكم هو الرمز، وبالتالي تم حرمان أفراد وجماعات من الكثير من الحقوق الأساسية.
من هذا المنظور يناقش الدكتور خالد الحروب تمظهرات الهوية الوطنية الجامعة والهويات الفرعية في العالم العربي، إضافة إلى مقدار ما حققه العرب في سبيل بناء الدولة الوطنية بعيدا عن الهشاشة السياسية والمجتمعية.
والحروب، مقيم في بريطانيا، يعمل استاذاً للدراسات الشرق أوسطية في جامعة نورث ويسترن في قطر، وهو باحث متقدم في كلية الدراسات الآسيوية والشرق أوسطية في جامعة كامبردج ببريطانيا. يكتب في السياسة والفكر والإعلام والثقافة والادب، وله عدة مؤلفات منها “هشاشة الأيديولوجيا”، “جبروت السياسة”، “التيار الإسلامي والعلمنة السياسية”، وغيرها.
أصدقاء منتدى عبد الحميد شومان الثقافي، كونوا معنا في السادسة والنصف من مساء الإثنين 13 آب (أغسطس) 2018، في محاضرة للباحث والكاتب د. خالد الحروب بعنوان “هشاشة الدولة وضعف المواطنة في العالم العربي”، يقدمه ويدير الحوار مع الجمهور الإعلامي معن البياري.
*الدعوة عامة.

شاهد أيضاً

أحمد عبد الرحمن جنيدو

القُدْسُ تَحْتَ القِيْدِ – أحمد عبدالرحمن جنيدو

قصيدة من ديواني الجديد(إنّها حقّاً) القُـدْسُ تَـحْـتَ القِـيْـدِ نَامَتْ تَـرْسِـفُ. دَمُـهَـا النَّـقِـيُّ مِنَ النَّخاسـَةِ يُـرْشَـفُ. …

قِصَّةٌ قَصِيرةٌ مجنونةُ حَيِّنَا – هند العميد

مجنونةُ حَيِّنَا كانتْ أكثرَ العاقلين حكمةً ورشدًا ، هكذا كانتْ تراها أحرفُ القصيدةِ ، وصورةُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: