الرئيسية / معرض الكتاب / كتب مجانية / تحميل رواية مائة عام من العزلة pdf – غابرييل غارثيا ماركيز

تحميل رواية مائة عام من العزلة pdf – غابرييل غارثيا ماركيز

مائة عام من العزلة؛ رواية من تأليف “غابرييل غارثيا ماركيز”، صدرت في عام 1967، بعد عامين من كتابة ماركيز لها، وقد بيع منها وطبع منها أكثر من ثلاثين مليون نسخة.

ترجمت رواية مائة عام من العزلة إلى ثلاثين لغة حول العالم، وقد قام ماركيز بكتابتها في عام 1965 بالمكسيك. ونشر منها في البداية 18 ألف نسخة، ثم توالت طباعة الملايين من نسخها بعد نجاحها وتحقيقها مبيعات هائلة.

كتاب مائة عام من العزلة pdf

بموهبته وعبقريته الغير مسبوقة؛ استطاع ماركيز أن يكتب أحداث معقدة، وقعت خلال مائة عام وبقليل من الشخصيات في رواية من 500 صفحة فقط، فقد بلغ به الإبداع ما جعل القارئ لا يغفل لحظة أو يستطع الكف عن القراءة، فأي سحر هذا الذي ووضع في قلمه، لينتج هذه الرواية المثيرة والشيقة، التي تجعل قارئها يعيش  كل الأحداث التي وقعت فيها ويكأنه مربها، أو كأنه أحد أفراد العائلة التي تتحدث عنها الرواية، باختصار أنت على وشك القيام برحلة خارقة للعادة في القراءة من خلال رواية مائة عام من العزلة.

مقتطفات من رواية مائة عام من العزلة

راقت لي الكثير من الاقتباسات والعبارات برواية مائة عام من العزلة اخترت منها مايلي:

ـ منذ أزمنة التأسيس صنع خوسيه أركاديو بونديا أفخاخا وأقفاصا وخلال وقت قصير امتلأت بيوت القرية كلها وليس بيته فقط بطيور التروبيال والكناري والقرقف الأزرق وأبي الحناء.

ـ كان السير فرانسيس يستمتع برياضة اصطياد التماسيح، بقذائف المدافع، ثم يرقع جلودها بعد ذلك، ويملئها بالقش ليحملها إلى الملكة إليزابيث.

ـ مضت عشرة أيام لم يروا خلالها الشمس، كانت الأرض طرية ورطبة، مثل رماد بركاني وصارت الخضرة أكثر فأكثر خداعا، وتباعد زعيق الطيور وصخب القرود أكثر فأكثر، وصار العالم كئيبا إلى الأبد.

ـ سادت لزمن طويل فكرة أن ماكوندو هي شبه جزيرة بوحي من الخريطة الاعتباطية التي رسمها خوسيه أركاديو بيونديا حين رجع من حملته.

 

التحميل من هنا 

شاهد أيضاً

أحمد عبد الرحمن جنيدو

القُدْسُ تَحْتَ القِيْدِ – أحمد عبدالرحمن جنيدو

قصيدة من ديواني الجديد(إنّها حقّاً) القُـدْسُ تَـحْـتَ القِـيْـدِ نَامَتْ تَـرْسِـفُ. دَمُـهَـا النَّـقِـيُّ مِنَ النَّخاسـَةِ يُـرْشَـفُ. …

قِصَّةٌ قَصِيرةٌ مجنونةُ حَيِّنَا – هند العميد

مجنونةُ حَيِّنَا كانتْ أكثرَ العاقلين حكمةً ورشدًا ، هكذا كانتْ تراها أحرفُ القصيدةِ ، وصورةُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: