الرئيسية / أخبار ثقافية / وزيرة الثقافة الأردنية تكرم المسرحي الإماراتي «أحمد بورحيمة»

وزيرة الثقافة الأردنية تكرم المسرحي الإماراتي «أحمد بورحيمة»

الأردن – ذي المجاز:

كرمت وزيرة الثقافة الأردنية بسمة النسور، مساء أمس الأول، بالمركز الثقافي الملكي في عمان، الكاتب المسرحي الإماراتي أحمد بورحيمة، مدير إدارة المسرح بدائرة الثقافة في الشارقة، بمناسبة اختياره «الشخصية العربية المكرمة» في الدورة الحادية عشرة لمهرجان عشيات طقوس المسرحية الدولي، الذي تقيمه فرقة طقوس المسرحية بمشاركة محلية وعربية، وذلك في حضور أمين عام وزارة الثقافة الكاتب هزاع البراري ورئيس المهرجان المخرج فراس الريموني.

وجاء حفل افتتاح المهرجان، الذي يستمر حتى يوم الخميس المقبل، مشتملاً على فقرات شعرية وفنية لفرقة «المهابيش»، عكست ثراء التراث الأردني الذي يهدف المهرجان إلى إبرازه، كما تم خلال الحفل تكريم الكاتب المسرحي الأردني الدكتور محمد عطيات، بوصفه «شخصية المهرجان المحلية المكرمة».

وشهد الجمهور مادة فيلمية حول التجربة الإبداعية للكاتب أحمد بو رحيمة قدم من خلالها إفادة حول منظوره للفن المسرحي بوصفه وسيلة لنشر وتعزيز القيم الجمالية والتربوية الرشيدة. كما استعرض الفيلم بعض المحطات المسرحية للشخصية المكرمة، الذي أسهم في إثراء مكتبة المسرح بالعديد من النصوص، مثل «كانوا هنا»، و«دهن عود»، و«آه قلبي»، وسواها، وذلك بعد مشاركته في العديد من العروض كممثل وإداري.
وقال فراس الريموني مدير المهرجان إنهم يكرمون بورحيمة «تقديراً لمساره الإبداعي الثري، كممثل وكاتب، وأيضاً لكفاءته وفعاليته الخلاقة كمدير لمجموعة من التظاهرات والمهرجانات المسرحية التي تعتبر حلقة وصل حقيقية لفناني المسرح العربي في الشارقة»، وأضاف الريموني «إدارة مهرجان عشيات طقوس المسرحية بالتعاون مع وزارة الثقافة ونقابة الفنانين في المملكة الأردنية، تعتز وتفخر بشخصية مسرحية في قامة أحمد بورحيمة»

شاهد أيضاً

اللغز  المجنح ( كوروناCovid-19 ) – هويدا ناصيف

كورونا covid-19 فيروس من عائلة كورونا المكونة من ( سارس١ -ميرس-سارس٢ ) فكيف إنتقلت الى الانسان ؟ نحن في رحلة غير معروفة  تماماً مع هذا الفيروس فالعلماء حول العالم لا يفهمون تصرفاته المختلفة تماماً من دولة الى دولة ومن جسد الى جسد  فإنتشاره السريع في الصين فاجأ العالم وهزّ عروش الحكام  فقطّعت العروق ما بين الدول وتصحّرت المطارات  إنّه الوباء الأكثر فتكاً والأكثر  عنفاً مما سبقه من  أوبئة وفيروسات ً.

قلق كُورُوني (أدب العزلة في زمن الكورونا) – محمد فتحي المقداد

قصة قصيرة بقلم الروائي -محمد فتحي المقداد منذ الشّهر الفائت قالها صديقي الشّاعر: “أنا قلق”. …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: