الرئيسية / قصائد / ماذا بعد – حنين عمر
حنين عمر - ذي المجاز
حنين عمر - ذي المجاز

ماذا بعد – حنين عمر

سكّينُ غدرِكَ في الحشا تتربَّعُ

سلمتْ يداكَ بقدر ما أتوّجَعُ

كم ذا أقول لمهجتي لا تعشقي

فالعشق من دمعاتنا يترصَّعُ

حذّرت قلبي من هواك وناره

لكن قلبي لا يرى أو يسمعُ

يا من لحبِّكَ قد رهنتُ مشاعري

فخسرتُ عمراً لا أظنُّهُ يرجعُ

إنّي غفرتُ لَكَ الذنوبَ جميعها

وأدنتني ظلماً فماذا أصنعُ

وزرعتُ دربَكَ بالورود فدُسْتَها

فخسارةٌ وردي وما لك أزرعُ

يا من شُغِلتُ بقطعه ووصاله

والعين من ذكراه شوقا تدمعُ

يا من أضيقُ بحبّه وغرامه

وبقربه كل المضائق أوسعُ

ضاعت بنا سفن الهوى وبحاره

والموج ينزلني إليه ويرفعُ

الله ما أقوى اشتياقه ذا الذي

ذبَحَ الفؤادَ فصافحته الأضلعُ

مازال في ليل المدينة عطره

يمشي فأمشي من ورائه أتبعُ

ما زلت أحلم أن أعانق وجهه

والعين من ذكراه شوقا تدمعُ

إن كنت تبحث لي علاجاً نافعاً

إنّي قتيلٌ هل علاج ينفعُ

يا من بذلت له حياتي كلَّها

وبقيت وحدي في وصاله أطمعُ

يا من هواه أهانني وأذلّني

فمضى بألوان الأذية يبدعُ

شكرا لطعنتك التي في داخلي

والسيف في قلبي بحقدٍ يقطعُ

شكرا له الجرح الذي سبّبته

دعها سكاكين الأذى لا تشبعُ

قلبٌ أحبَّكَ بالخيانة صنته

نعم المكارم في يديك تجمّعُ

لا شيءَ ظلَّ من الملامة بيننا

صمت الحنين لكي تبوح الأدمعُ

لا شيء شكرا ثم شكرا قاتلي

من يشتري حبّا عذاباً يدفَعُ


 

من هي حنين عمر :

حنين عمر : د.حنين عمر شاعرة وروائية وكاتبة مهتمة بالبحوث التراثية والنقد الأدبي. اصدارات : 1. رواية : حينما تبتسم الملائكة– (دار الكتاب العربي)2003. 2. ديوان : سر الغجر (دار أهل القلم) – 2009. 3. ديوان: باب الجنة (هيئة أبوظبي للثقافة والتراث- اكاديمية الشعر) – 2010 لها تعاونات فنية أهمها : مع المطرب كاظم الساهر في قصيدة “ماذا بعد؟” اختيرت ضمن قائمة أفضل 30 شاعرا عربيا معاصرا مجدد إبداعيا خلال الخمسين عاما الأخيرة- سنة 2009.

شاهد أيضاً

أحمد عبد الرحمن جنيدو

القُدْسُ تَحْتَ القِيْدِ – أحمد عبدالرحمن جنيدو

قصيدة من ديواني الجديد(إنّها حقّاً) القُـدْسُ تَـحْـتَ القِـيْـدِ نَامَتْ تَـرْسِـفُ. دَمُـهَـا النَّـقِـيُّ مِنَ النَّخاسـَةِ يُـرْشَـفُ. …

قِصَّةٌ قَصِيرةٌ مجنونةُ حَيِّنَا – هند العميد

مجنونةُ حَيِّنَا كانتْ أكثرَ العاقلين حكمةً ورشدًا ، هكذا كانتْ تراها أحرفُ القصيدةِ ، وصورةُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: