الرئيسية / الزجل / مبارك ديوان لامة الحروف للزجال عبدو سلطان كاسمي

مبارك ديوان لامة الحروف للزجال عبدو سلطان كاسمي

ديوان لامة الحروف للزجال عبدو سلطان كاسمي:

ديوان انتظرناه طويلا، اكيد ان تواجده فينا ، سيضفى دفعة قوية في مسار الزجل.في نظري، اعتبر هذا المولود هو قوة ابداعية تكلم عنها لمسيح احمد عندما قال: الموجة القادمة من الشعراء الجدد، هي عمل يثلج الصدر، وسيكون دعامة تعيد الاسئلة كلها ، للبحث في عمق ذاتي جد قلق.
في نظري ديوان (لامة الحروف) للزجال عبدو سلطان كاسمي سيكون ديوانا الظاهرة ،ودفعة جد جد مهمة في الكتابة الزجلية المغربية، لاسباب عدة، منها انه شاعر قوي وازن حقيقي، زجال بمواصفات خاصة، رجل يستحق المتابعة والاهتمام ، كتابة باسلوبها الخاص، اكثر من ذلك مواضيع في الكتابة تؤسس خطابها بشكل جد.محترم.
خير مانقول عنه وفيه:
هنيئا للمكتبة المغربية بهذا الصدور، وهنيئا للزجل المغربي بوجود هذه الدعامة الزجلية المميزة لزجال جد متخلق.
هنيئا مرة اخرى رفيقي في درب الكلمة،
وصديقي في وقع الكتابة،
وهنيئا اخي بمولودك ااذي سيكون اضافة بوجوه متعددة للزجل المغربي.

سعيد فرحاوي

ديوان ( لامة الحروف ) للزجال المتميز سلطان عبدو كاسيمي :
اللغة في هذا الديوان الجدير بالقراءة فاعلة ، لأنها تؤثر في وجدان المتلقي ، فينفعل مع مواقف العاشق و المعشوقة معا ، و يتعاطف معهما و يعيش أحلامهما و احباطاتهما ، و هي لغة متفاعلة مع الأحداث و المواقف التي تبتدعها مخيلة الزجال عبر استيهاماته و تمثلاته ، و لعذا يؤكد الأستاذ حسن بنموسى أن : ( نصوص الديوان تتمرد ، تعبث ، تزهو ، تخبو ، تحنو ، تتمادى … و تتهادى في كل الأماكن المفتوحة و المغلقة ، لتتحدى الواقع ليفجر الحرف حتى يلد فجرا جديدا . ان صراخ الشاعر يرتفع أحيانا و يخبو تارة ليثير الدهشة و ليطيل لحظة التأمل … ) .
لغة الزجال سلطان عبدو كاسمي قوية ، فهو يأخذ من التراث المغربي حكمه و عبره و أمثاله و حكاياته الشعبية ، و يأخذ من الدارجة المغربية المفاتيح و المفاهيم و المصطلحات و يوظفها أحسن توظيف ، لكن الاشكالية التي يعاني منها الزجل المغربي و بصفة عامة ، أن هذه القيم و المفاهيم العامية التي تنهل من لغة اليومي العامية المغربية ، صعبة جدا بالنسبة للمشرقي الذي تهيمن عليه العامية المصرية و السورية و اللبنانية بامتياز ، و لهذا يحتاج هذا المشرقي العربي اللغة الى قاموس لغوي موازي لشرح الكلمات و الأمثال و المفاهيم العامية المغربية …
تمتاز كتابات الزجال عبدو سلطان كاسيمي بأن الجمل و الكلمات و تبقى قصيرة جدا ، فهي مختصرة و عميقة المعنى و قوية المبنى ، بحيث مكنت الزجال من التواصل و التخاطب و التأثير في المتلقي ..
مجدالدين سعودي

شاهد أيضاً

أحمد عبد الرحمن جنيدو

القُدْسُ تَحْتَ القِيْدِ – أحمد عبدالرحمن جنيدو

قصيدة من ديواني الجديد(إنّها حقّاً) القُـدْسُ تَـحْـتَ القِـيْـدِ نَامَتْ تَـرْسِـفُ. دَمُـهَـا النَّـقِـيُّ مِنَ النَّخاسـَةِ يُـرْشَـفُ. …

قِصَّةٌ قَصِيرةٌ مجنونةُ حَيِّنَا – هند العميد

مجنونةُ حَيِّنَا كانتْ أكثرَ العاقلين حكمةً ورشدًا ، هكذا كانتْ تراها أحرفُ القصيدةِ ، وصورةُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: