الرئيسية / قصائد / تكَدَّسَ في طريق الظبْيِ غابُ / نرجس الجبلي

تكَدَّسَ في طريق الظبْيِ غابُ / نرجس الجبلي

تكَدَّسَ في طريق الظبْيِ غابُ
فلا انتعشَ الغُزاةُ ولا اسْترابُوا
*
فبعضُ الظبي زنبقةٌ بصبحٍ
وعند الليل خوف واضطرابُ
*
تجمهَرَ عندَ مضطجعي غديرٌ
يؤُمُّ الهاربينَ لهُ فذابُوا
*
يقيني أنّني ألقيتُ صوتًا
تردًدتِ الشوادنُ والذّئابُ
*
يقيني …غير أنّ الجوَّ صحوٌ
بأنً المستجيرَ هو الضبابُ
*
سلامٌ عند مفترقٍ …لأهلٍ
نودّعُ بعضنا ….فبكى الشبابُ
*
سلامٌ …كلّ منديلٍ يغنّي
يُلوّحُ للذينَ هناكَ غابُوا
*
سلام العاشقينَ وقدْ تجلّى
أمامَ عيونهمْ نصلٌ ونابُ
*
سلامٌ ….هل ستذكرُ يا حبيبي
غداةَ استلَّ نرجستي غُرابُ؟؟
*
إذا لمْ يبقَ للمطعونِ فجرٌ
تحرّكَ فوقَ خنجرِهِ التُّرابُ
*
*
*
نرجس الجبلي

شاهد أيضاً

بطاقات عيد الفطر 2020

 

أجمل الشعر في وداع رمضان

في وداع رمضان (قصيدة) الشيخ عبدالله بن علي خَلِيلَيَّ شَهْرُ الصَّوْمِ زُمَّتْ  مَطَايَاهُ        وَسَارَتْ وُفُودُ  العَاشِقِينَ  بِمَسْرَاهُ فَيَا شَهْرُ لا  تَبْعَدْ  لَكَ  الخَيْرُ  كُلُّهُ        وَأَنْتَ رَبِيعُ الوَصْلِ يَا طِيبَ مَرْعَاهُ مَسَاجِدُنَا   مَعْمُورَةٌ   فِي    نَهَارِهِ        وَفِي  لَيْلِهِ  وَاللَّيْلُ  يُحْمَدُ   مَسْرَاهُ عَلَيْكَ  سَلامُ   اللَّهِ   شَهْرَ   قِيَامِنَا        وَشَهْرَ   تَلاقِينَا    بِدَهْرٍ    أَضَعْنَاهُ   قصيدة في …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: