الرئيسية / قصائد / أنت الغرامُ ونارهُ لم تنطفي / أبو أنور علوش

أنت الغرامُ ونارهُ لم تنطفي / أبو أنور علوش

أنت الغرامُ ونارهُ لم تنطفي
فإلامَ أصمتُ عن هواكِ وأختفي

واللهِ ما أنصفتِ قلبي مرّة
وحنينه ُلكِ بالجوى لم يُنْصَفِ
.
ومضيتِ عني والفؤادُ موّلعٌ
فيما كتبتِ..
وكنتُُ فيه ِالمُحْتَفي

ولكم أعيدُ بشطرِ كلّ قصيدةٍ
مهما قرأتُ حروفها ..
لا أكتفي

فأعودُ في تلك َالسطور ِمُفتشاً
بين الحروفِ ..
وبوحها لم يَنشفِ

هو ذاكَ شِعركِ لو سألتِ سطورهُ
لأجابَ عني لهفة بتَلهفِ

جــودي علي ّبطلعةٍ أحيا بها
يا زفرة في الروح حين تأســفي

ولتدخلي قلباً خلياً بالهوى
ما ذاق إلا من جمال الأحرفِ

لكنَّ قلبكِ في الغرامِ ِمشــتتٌ
ما بينَ أشــعارٍ… ومعشوق ٍخَـفي

أنا لسـتُ في هـذا الهوى إلا صدىً
تعتادني الأضــدادُ فيهِ بموقــفي

وهواك لجَّ بخاطري ومشاعري
وأظنُّ أن جوى غرامكِ متلفي

فأبحتُ معترفاً بما فعل الهوى
هلاّ رحمتِ فؤادَ صبٍّ مدنفِ

وَثقي بأنَّ هواكِ ..
كلّ صَبابَتي وتَعِلَّتي…
(أَعرفتِ أم لم تعرفي ).
٠٠٠٠٠٠
– أبو أنور علوش.

شاهد أيضاً

أحمد عبد الرحمن جنيدو

القُدْسُ تَحْتَ القِيْدِ – أحمد عبدالرحمن جنيدو

قصيدة من ديواني الجديد(إنّها حقّاً) القُـدْسُ تَـحْـتَ القِـيْـدِ نَامَتْ تَـرْسِـفُ. دَمُـهَـا النَّـقِـيُّ مِنَ النَّخاسـَةِ يُـرْشَـفُ. …

قِصَّةٌ قَصِيرةٌ مجنونةُ حَيِّنَا – هند العميد

مجنونةُ حَيِّنَا كانتْ أكثرَ العاقلين حكمةً ورشدًا ، هكذا كانتْ تراها أحرفُ القصيدةِ ، وصورةُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: