الرئيسية / قصائد / لهفة الطين – انتصار الشام ( انتصار قنبر )

لهفة الطين – انتصار الشام ( انتصار قنبر )

صِبّي خُمورَكِ في الأورادِ وَاسْقيني
حَواءُ منْ دُونكِ الأشعار تَشْجِينِي

يَجتاحُني السّحرُ في عينيك دَهشتهُ
فأكتسي ولعاً والشّوقُ يضنيني

شَهدٌ غرامُكِ إنَّ الرّوحَ ظامئةٌ
فأنتِ كأسُ المُنى بالطّلِ يَرويني

لا تجعلي الصّد يُلقي في الشّتاتِ دَمي
فتَعصفُ الرّيحُ في طَياتِ تكويني

يا طفلةَ القلبِ دَربُ البُعدِ أرهقني
والهجرُ جيشٌ بهِ قُدْتْ شراييني

إليكِ بُوحي بهذا النّأي خَاتمتي
فأرْهِفي السّمعَ لِلنّبضاتِ تحييني

في الليلِ أكتبُ أشواقاً لها انتبذتْ
ألواحُ حِبري وَآهاتي دَواويني

قالوا جُننتَ فَعُدْ وَالنّفسُ من وَلَهٍ
فقلتُ تَسْري بجسمي لهفةُ الطّيـنِ

شاهد أيضاً

أحمد عبد الرحمن جنيدو

القُدْسُ تَحْتَ القِيْدِ – أحمد عبدالرحمن جنيدو

قصيدة من ديواني الجديد(إنّها حقّاً) القُـدْسُ تَـحْـتَ القِـيْـدِ نَامَتْ تَـرْسِـفُ. دَمُـهَـا النَّـقِـيُّ مِنَ النَّخاسـَةِ يُـرْشَـفُ. …

قِصَّةٌ قَصِيرةٌ مجنونةُ حَيِّنَا – هند العميد

مجنونةُ حَيِّنَا كانتْ أكثرَ العاقلين حكمةً ورشدًا ، هكذا كانتْ تراها أحرفُ القصيدةِ ، وصورةُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: