الرئيسية / قصائد / ســـــقوط حر / شعر : محمد أيهم سليمان -سوريا

ســـــقوط حر / شعر : محمد أيهم سليمان -سوريا

 

  • ســـــقوط حر
  • شعر – محمد أيهم سليمان.      

 

ســقطَ الكلامُ مـنَ الشفـــاهِ كـــأنهُ
يـــجرِي ليـــــدمغَ بالـــرحيقِ مقالَه 

نـــــــاديتــهُ والــقلبُ يـنزفُ لـــهفةً
لا لـــــنْ تــــقاومَ فـي الهوى أغلالَهُ

 

فتســلقَ العبقُ الجـميلُ خِــــصالها
وجــــرى يـــــقودُ خــيالها وخـيالَه

وتمايلتْ تلــكَ العـــيونُ بِطـــيفها
تمضي لتُسكن بالــجنون خــصالَهُ

قالتْ ليَ الحسناءُ مــــالكَ منــهكًا
بالشوقِ قد فقتَ الـــــكريمَ ومالَه

فأجبـــــتها قلبـــي يئـنُّ بداخــلي
وبطيفِ حسنكِ قد صلبتُ جمالَهُ

فـــــبريقُ ثغـــركِ للفضاءِ يقـودنِي
ورحيقُ عطركِ ما اسـتطعتُ نزاله

فـــــازدادَ لـونُ الـوردِ في وجناتها
يا حظَ من ملكَ الـحبيبُ وصــالَهُ

وشِــــفاههَا بــــاتتْ تغـازلُ قُبلتِي
قــــدْ قــــامَ ثـــغْري للرضاب ونالَهُ

مــا بيـنَ أشـلاءِ العواطفِ قـادنِي
رجـــــفٌ يـزلـزلُ خافقِي و كـمالَهُ

قـــــالتْ لقلبكَ في شفاهِي حـقهُ
ولــــديَّ حـــقٌ بالشــفاهِ كــما لَـهُ

*

  • شعر – محمد أيهم سليمان 

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: