الرئيسية / قصائد / كن مكافحاً د . زهير الزميلي الأردن

كن مكافحاً د . زهير الزميلي الأردن

كن مكافحاً

د . زهير الزميلي

كن في الحياة مكافحا بثبات
وارفع لواءك عالي الافاق
لا تخش يوما إن بُليت بظالمٍ
فرعونُ ولّى شاخص الاحداق
مهما استطالت ظلمةٌ فمصيرها
فجرٌ يلوح مزيَّناً لعناق
لا تخشَ إن طَعَنَتْ صفاءَك طغمةٌ
عهد الظلام مسربلٌ بنفاق
قد زال كل الظالمين بلحظة
بادت عروشٌ وانتهت لفراق
ظنوا بان مدادهم لا ينتهي
فتطاولوا في البغي والاحراق
حتى اتاهم صوت حق فانتهوا
في حضرة الديان دون رفاق
هامان ولى والنمارد أُزهقت
ما كان يرجو صولة الإغراق
يقتادهم مَلَكُ العذاب لحقبةٍ
لا تنتهي من نار خلدٍ باقي
لا تعف عن ظلم رماك لانهم
في قلبهم لا حظ للاشفاق
لا فقر يُذكر لحظة ببيوتهم
لا صدق عهد أو رحيمَ تلاقي
في غيهم ساروا كأن قلوبهم
بحرٌ حقودٌ بالغُ الاعماق
سيزول عهد للطغاة يقيننا
وعد الاله مؤكد الإحقاق

شاهد أيضاً

تطبيق تحدي المعرفة حمله مجانًا

        يحوي التطبيق على 12 تصنيفا الأدب العربي اللغة العربية التاريخ صدر …

أم على قلوب أقفالها – محمد فتحي المقداد

  مع بداية انطلاق حياتي العمليّة في العام ١٩٨١، انقطعتُ عن الدراسة في الصفّ الحادي …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: