الرئيسية / قصص / قهوة بقليل من حليب و دخان عبد الحميد الغرباوي

قهوة بقليل من حليب و دخان عبد الحميد الغرباوي

 

10882223_806713529400202_2905363512034340692_n

قهوة بقليل من حليب و دخان

يدٌ
أصبعان طويلتان…نحيفتان..
بين السبابة و الوسطى سيجارة بلا فيلتر
دخان
أبيض..
أقرب إلى البياض..
الدخان يخرج في دفعات من أنف..
من أنف وفم أدرد..
اليد ترسم شبه قوس وهمي بين الفم و المرمدة…
دخان..
يضبب لحظة المكان ثم يصاعد متلولبا
ليتلاشى سريعا…
نفس اليدِ
ترفع كأسا أخذت لها لون السائل الذي يملأها…
قهوة كسّر سوادَها حليبٌ قليلٌ
ترفع الكأس إلى الفم… الأدرد…
في الفم الآن،
دخان وقهوة بحليب قليل…
يخرج الدخانُ من الفم
ومن الأنف أيضا…
آخر مجة…
ينضم الإبهام إلى السبابة و الوسطى لإخماد نار ما تبقى من السيجارة في المرمدة الجبصية البيضاء..
يتولى الإبهام نفض الأصبعين مما علق بهما من تبغ محروق…
دخان يملأ المكان…
اليد ترفع الكأس إلى الفم…
تمص الشفتان آخر ما تبقى فيها..
تعيد اليد الكأس إلى المائدة…
تضع صحن الكأس فوق المرمدة، كما لو أنها تود إخفاء جريمة حريق يدل عليه رماد.. رماد أسود..
ينهض العجوز
يغادر تاركا خلفه
طاولة
كرسيا فارغا
كأسا فارغة..
صحنا صغيرا فوق المرمدة..
و رائحة تبغ أسود…

شاهد أيضاً

تطبيق تحدي المعرفة حمله مجانًا

        يحوي التطبيق على 12 تصنيفا الأدب العربي اللغة العربية التاريخ صدر …

أم على قلوب أقفالها – محمد فتحي المقداد

  مع بداية انطلاق حياتي العمليّة في العام ١٩٨١، انقطعتُ عن الدراسة في الصفّ الحادي …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: