الرئيسية / الزجل / خيط الروح …الرحمان توفيق ومان /الجزائر

خيط الروح …الرحمان توفيق ومان /الجزائر

خيط الروح …الرحمان

حبيت نقول ، وأنا دهشان

عن منام،

وكان ريقي عطشان

شفت سيف عقبة

و كُسيلة و للي كان

و روس الشرك

تغازل حباب الديان

وقلوبهم تْنَشّف الريق الريان

و كيدهم حيوط بلا سيسان

(فبأي آلاء ربكما تكذبان)

سمعت مريم الباتول

و شفت رابعة و بكاها ع المخلول

و الطاهرة تناجي ف الديان

بكلامها تفطّن النسيان

ب.. طه

ياسين

الرحمان

و انا ف المنام صرت ريان

(فبأي آلاء ربكما تكذبان)العرش عرشُه

و السيف بغمدُه قايم

و الروح من عندُه

و بحرُه فيه عايم

وانا ف الهوامش

ما ندري ،

و لرواح مخبلة ، و الماء فايض

بحروف مْشَكْلة ف كلمة الميزان

بالعدل و القسطاس ميثاق المنان

(فبأي آلاء ربكما تكذبان)

كان تراب

و فاض فينا الحال

كان سراب

و الوقت مد الفال

و الورقة مدت عْسلها

و ريق المدام

رَكَّحْ البال

و الوحيد صار مع الموال

و الصلصال شكلُه المتعال

واحد و ثنين

أصلهم الطين

و الحجاب ما تغطيه العين

و ف البطاح تعمرت الإنس و الجان

(فبأي آلاء ربكما تكذبان)

صورة و مزينة ف الأرحام

و مريم طَلْقَّتْ لوهام

و زكريا يطلب في الرحمان

عن خليفتُه بين لعيان

بريق ممزوج

وورد بن نعمان

و الخيال رَجَّعْ الصبي

و الكُبْر زادلُه شان

بحر مقسوم

بالعصا فذاك اليوم

و لرواح تَشْهد ع الكون راه يبان

بقدرة الجبار ، الكبير الرحمان

(فبأي آلاء ربكما تكذبان)

الماء دافي و حنين

و يوسف معانقُو و حزين

و يعقوب من الفلذة بنين

و القحط نبت ف اليدين

مَرْ الرأس

زاد ف الكأس

و فرعون تمسك ف الزين

صورة و آية

و كملت الحكاية

و الصبي صار مراية

و الخيال يشهد بعفو المنان

(فبأي آلاء ربكما تكذبان)

خيط الروح

ف السما يدوح

يطرز ف حروف الذات

و الجماعة وين تبات

و كلبهم مونس الروح

تكلم الزمان

و سقصى العوام

ما عَرْفَتْ تبوح

حروف تتلاوح

و الزمان راه مسامح

و الخيال مهاجر العصيان

(فبأي آلاء ربكما تكذبان)

سيرة ومشات

و دفوف كثرت و هبات

و جهل الخيال

شَعّل جمرات

و طواف المدام

داير قعدات

وين تروح .. وريد مذبوح

و جيدها مشعل نيران

قربان لملك الجان

طيحة و نوضة

بحة و صيحة

والحرف المكتوم

جاه اليوم

طَبّبْ الخيال المسموم

كانت لمعاني مودرة

و ظَهْرُه مغطي

تفتحت سماه

جبر  دواه

تجملت الرحبة

للغُرْب و الصُحبة

بان السر،

و طرز الذات

العَبْد حُر،

شعلت الشمعات

و بن عبدالله

زَيّنْ الحياة

و ف الخاتمة،

الخيال هجر الشرك

و حطم القربان

و عفوك

يا حنان و يا منان يا رحمان

(فبأي آلاء ربكما تكذبان )

توفيق ومان

 

شاهد أيضاً

تطبيق تحدي المعرفة حمله مجانًا

        يحوي التطبيق على 12 تصنيفا الأدب العربي اللغة العربية التاريخ صدر …

أم على قلوب أقفالها – محمد فتحي المقداد

  مع بداية انطلاق حياتي العمليّة في العام ١٩٨١، انقطعتُ عن الدراسة في الصفّ الحادي …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: