الرئيسية / الزجل / خيال الجنّة عادل لطفي

خيال الجنّة عادل لطفي

خيال الجنّة*

________

 

….

….

 

[ كانتْ عُصفورةٌ نفثَتْ في خاطري فكرةً رهيبة قبلَ أنْ ترحلَ في تغريدِها القريبِ البعيد : ماذا لو كانَ هذا الكونُ كلُّهُ حُلْما في ذهنِ جروٍ صغيرٍ نائمٍ في ظلِّ شجرةٍ ساعةَ الظَّهيرة ؟ ]

 

….

….

 

فاق الطّويّر

تبخرات الجنّة

اللي كان يحلم بيها ف دفا نعاسو

و كنتِ فيها عريس

تغرف من حوض المحبة

و تروي عطش القلوب

ساط ريح السكات

درّيتِ الكلام

طار الرماد

و بقات حبّات الضو

 

القصيدة اللي شفتِ فيها زينك

غرقاتك

يا نَرسيس

سوالف العطش

تدلات

على اكتاف النهار

 

هاذي صحرا من الحروف

و انت حفيان

 

هاذو جمرات

مسرّحات الشوف

و انتَ عريان

 

 

تخبّلات

ف رجليك

الطرقان

 

حتى غرقت روحك

ف

الحيرة

ملّي شربك السّراب

…  لقيتِ وجهك

 

ملّي شربك التراب

.. عرفتِ سرّك

 

و ملّي شربَتك الكتابة

بديتِ تكونْ

 

جا خيال العطش

لابس كلامو

 

جا خيال الزمان

يجرجر ايّامو

 

جا خيال النار

يمضغ احلامو

 

غربلو ترابك

تقاسمو حبّات الضو اللي بقات :

 

لخيال العطش

بياض الكلام

لخيال الزمان

سيرة  ليّام

لخيال النار

كسرة لحلام

 

ليك ..

خيال الجنة

شاهد أيضاً

تطبيق تحدي المعرفة حمله مجانًا

        يحوي التطبيق على 12 تصنيفا الأدب العربي اللغة العربية التاريخ صدر …

أم على قلوب أقفالها – محمد فتحي المقداد

  مع بداية انطلاق حياتي العمليّة في العام ١٩٨١، انقطعتُ عن الدراسة في الصفّ الحادي …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: