الرئيسية / قصائد / إلى شيء يسكنني محمد علوان تونس

إلى شيء يسكنني محمد علوان تونس

إلى شيء يسكنني
_________

أنت لا تكترث بي
..
إلا حين يتراقص الملح الساخن على جرحي
..
و يطربك شجو أنيني
..
أنت بعض ذاك الملح في عيني
..
ترى ألمي يشرب كأسه في جمجمتي

و لا تنهره .. و تزعم أنك تمازحني
..
هب أنك صادق الحديث .. فلم لا تمازحني
..
حين ينزع الحزن ثوبه الرث الثقيل من على كاهلي
..
و ينتصف الحظ .. لم تغض بصرك عن مواجعي
..
و تعض يد البسمة وهي تمتد لي
..
أنت كَلّ عليّ .. تترك ثورك و حمارك .. يعبثان
..
يعيثان رعيا في شقاء الآخرين
..
و تشد محراثك إلى كتفي .. أنت داء خفي
..
ينخر أعجاز الرؤى في مخيلتي يستوطنها
..
يدخل إلى ذاكرتي هوامّ الظنون يوطنها
..
و تدعي أن فراخ أفكاري قتلها البرد و تقسم لي
..
أنت فانوس فقأ عينه حجر صبي أبق
..
تحاصرك الظلمة و تتربص بي
..
تتلمس أصابعك وجهي .. همك الحدق
..
و بصيص النور الباقي لي .. أنت أعمى
..
أنت أعمى فلم لا تهادنني و تتخلص من فكرة فقأ بصيرتي
..
لم لا تطاوعني و تنظر بعيني و لو مرة واحدة إلى الأفق …


___________
محمد علوان

شاهد أيضاً

تطبيق تحدي المعرفة حمله مجانًا

        يحوي التطبيق على 12 تصنيفا الأدب العربي اللغة العربية التاريخ صدر …

أم على قلوب أقفالها – محمد فتحي المقداد

  مع بداية انطلاق حياتي العمليّة في العام ١٩٨١، انقطعتُ عن الدراسة في الصفّ الحادي …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: