الرئيسية / نثر / لئلا تندثر الرؤى – زينب عمر

لئلا تندثر الرؤى – زينب عمر

” الكل إلا موعدى” أرجوك ألا تخلفه .
هل لست تدرى أن وجهك فى الصباح كقهوتى أصحو عليه فأغدو معتدل المزاج ؟!
أولست تدرى أننى حين أراك أحب عمرى ألهو والأزهار أحضن وردتين ؟!
أسمع الأطيار يعلو غنجها بين الأراك تلصصاً حمقاء تعجز أن توارى همسها ،
أو عشقها ، تنقل لكل العاشقين دروسها فى الحب فى فن الغزل أولست تدرى أن صوتك بالمساء قيثارة أغفو عليها لئلا تندثر الرءى؟ً !
أقتبس أنوار النجوم أغازل النسمات أنظم من نداها تميمتين فألبس البدر المنير تميمة وأخلع الأخرى نيشاناً فوق صدرك يحكى أنا مذ خلقنا عاشقين 

شاهد أيضاً

أحمد عبد الرحمن جنيدو

القُدْسُ تَحْتَ القِيْدِ – أحمد عبدالرحمن جنيدو

قصيدة من ديواني الجديد(إنّها حقّاً) القُـدْسُ تَـحْـتَ القِـيْـدِ نَامَتْ تَـرْسِـفُ. دَمُـهَـا النَّـقِـيُّ مِنَ النَّخاسـَةِ يُـرْشَـفُ. …

قِصَّةٌ قَصِيرةٌ مجنونةُ حَيِّنَا – هند العميد

مجنونةُ حَيِّنَا كانتْ أكثرَ العاقلين حكمةً ورشدًا ، هكذا كانتْ تراها أحرفُ القصيدةِ ، وصورةُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: