الرئيسية / نثر / وصيّة – بشار إسماعيل

وصيّة – بشار إسماعيل

___________________
خلّيني أحكي ها الحكاية
وبكره بكمِّلها برواية
أبوي قال لي …
بكره أنا رايح
دير بالك على أخوك وأُختك
ورايي
يا ويلي عا الّلي جرالي
نصيبي في الدنيا أخّذتُه
وربي يعينَك يا ابني
عا الأيام الّلي جايِه
أنت الكبير يا ابني
ولا تأخذ الدنيا هواية
الحياة مدرسة
فكِّر بعقلك …
قبل حَمل العصاية
لا تصاحب الّلي يضحَكلَك
واعشق الّلي قَلبُه بِعاني
وَصِيّتي أخوك
عَلّمو الدين بهِداية
وأُختَك أمانة عِندك
احفظها بحق الديانة
كُنْ مَظلوم ولا تكون ظالم
هذا مَكْسَبَك في النهاية
أَرفَعْ راسي فيك وأَحَيّيك
وأدعو لَكَ ربي
وكمان أُختك وأخيك
بالحِماية
يا ابني …
الرّجولة بِالحكمة
والعقل الرّشيد
يحترموك الناس
وينادوك بِالأديب
سامحني يا ابني
وادعيلي
يا قلبي الحبيب
يغفر لي ربي ويرحمني
ويدخلني …
جنّة الرحمانِ
_______________________
بقلم الشاعر … بشار إسماعيل

شاهد أيضاً

أحمد عبد الرحمن جنيدو

القُدْسُ تَحْتَ القِيْدِ – أحمد عبدالرحمن جنيدو

قصيدة من ديواني الجديد(إنّها حقّاً) القُـدْسُ تَـحْـتَ القِـيْـدِ نَامَتْ تَـرْسِـفُ. دَمُـهَـا النَّـقِـيُّ مِنَ النَّخاسـَةِ يُـرْشَـفُ. …

قِصَّةٌ قَصِيرةٌ مجنونةُ حَيِّنَا – هند العميد

مجنونةُ حَيِّنَا كانتْ أكثرَ العاقلين حكمةً ورشدًا ، هكذا كانتْ تراها أحرفُ القصيدةِ ، وصورةُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: