الرئيسية / نثر / دمعة الشعر – عيسى أبو الراغب

دمعة الشعر – عيسى أبو الراغب

وعدت صديقي
ان نمسح دمعة الشعر
ولدنا نحن في وطن الحطابين

لنصنع توابيت الموت لاخوتنا
وفي يدنا مسمار ندق راسه
نسكن نحن في ناحية بعيدة من حي فقير
تتعالى فيه اصوات باعة الحلويات الرخيصة
يتكاثر عليها الذباب وتسبب لنا المرض الشديد
ويسبب الحلم لنا فوضى الذات
هناك نسكن في بيت قديم
وضعوا له رقم (48)
جانب بيتي جار فقير
يصحو في الفجر ليجمع علب المشروبات
وان غاب بيوم عن الصحو جاع الفتية في البيت
مقابل بيتي لي رفيق
احكي له الحكاية كل يوم ..ولا يمل
يكتب الشعر من زمن بعيد
ثم يحرق الورق للدفء في البيت
انا وصديقي من فصيلة الانسان
نحب الحياة
ونكره العسكر كثيرا
ولا نملك ثمن كتب الفلاسفة والمفكرين
كنا نحلم دوما ببحر نصطاد منه سمكة نتقاسمها
ونجمع زبد البحر لنعرف لون البياض
ابي انسان كبير في العمر
كما شجرة الزيتون في البلاد
لا يكف عن الحديث
يقول هذه البلاد حزينة
تحتاج الى اناس يبحونها
يغنون لها في عيد الحب
ويرقصون للصباح
وامي مريم اسمها جميل
وكل شيء فيها جميل
تتنكر السحابة والغيمة والقمر في وجهها
علمتني الكثير
قالت لي
اكتب الشعر
واهجو
السلطان
والفتان
والغادر
والعابر
والحاقد
والموت
والجوع
والقهر
والمرض
واهجو جارتنا التي تغار من جمالي
واربط الحروف بجديلة شعري الطويل
واحمل تابوت موتي لهناك
وعدت صديقي ان امسح دمعة الشعر
وان اقص شعر فتاتي في القصيدة
فقد ماتت قبل عام من قبل عام
وتناديني كل مساء
…..
عيسى ابو الراغب

شاهد أيضاً

تطبيق تحدي المعرفة حمله مجانًا

        يحوي التطبيق على 12 تصنيفا الأدب العربي اللغة العربية التاريخ صدر …

أم على قلوب أقفالها – محمد فتحي المقداد

  مع بداية انطلاق حياتي العمليّة في العام ١٩٨١، انقطعتُ عن الدراسة في الصفّ الحادي …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: