الرئيسية / قصائد / معارج الروح – جود الزمان

معارج الروح – جود الزمان

تكاد الروح من شوق تطير

ويحملها إلى الألق الأثير

تجن وتعتلي سحب المعاني

تسافر حيث يحملها المسير

بلا أرق ،،هناك ولا شجون

ولاقلب ،،تظلله الكسور

هناك بعالمي العلوي أغفو

على زند الخيال فلي حضور

ولي وطن (الهيولى) تحتويني

فيعزفني …ويرسمني العبير

صعدت معارج الأنوار توقا

لوقت لا يغافله الضمور

وبت أقد من قبل قميصا

لفيء لا يعاجله هجير

أرتب بالقصائد بيت روحي

ويغسلني من الوجع الحبور

يجيء البرق يسلمني بريدا

يحتم عودةلمدى يجور

ويقصم بالبرودة ظهر شمسي

ويكتبني فتوقظني السطور

جود الزمان

شاهد أيضاً

تطبيق تحدي المعرفة حمله مجانًا

        يحوي التطبيق على 12 تصنيفا الأدب العربي اللغة العربية التاريخ صدر …

أم على قلوب أقفالها – محمد فتحي المقداد

  مع بداية انطلاق حياتي العمليّة في العام ١٩٨١، انقطعتُ عن الدراسة في الصفّ الحادي …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: