الرئيسية / قصائد / بُكَاء – رفاه المنجد

بُكَاء – رفاه المنجد

ـــــ

إِذْرِفْ دُمـوعَـكَ أيُّـها الـمُشْتاقُ
بَـعـضُ الـبُـكَا فــي مُــرِّهِ تِـرْياقُ
.
سَـتُريْقُ أحـلامَ الـرُجوعِ بِدَمْعَةٍ
وهُناكَ في الشامِ الدِّماءُ تُراقُ
.
مـا لـلرُجوعِ إلـى دُروبِـكَ وِجْهَةٌ
لـكَ فـي الـمَتاهَةِ عُرْوَةٌ ووثاقُ
.
سَتَبيْتُ في قَعْرِ الحَنيْنِ مُكَبَّلًا
والـعَـيْنُ تَـرْقُـبُ دَمْـعَـها الآفـاقُ
.
لا يَـسْطَعُ الـقَمَرُ المُنيْرُ بِهَا ولا
يَـغْفو عـلى كَتِفِ الشآمِ عِراقُ

شاهد أيضاً

أحمد عبد الرحمن جنيدو

القُدْسُ تَحْتَ القِيْدِ – أحمد عبدالرحمن جنيدو

قصيدة من ديواني الجديد(إنّها حقّاً) القُـدْسُ تَـحْـتَ القِـيْـدِ نَامَتْ تَـرْسِـفُ. دَمُـهَـا النَّـقِـيُّ مِنَ النَّخاسـَةِ يُـرْشَـفُ. …

قِصَّةٌ قَصِيرةٌ مجنونةُ حَيِّنَا – هند العميد

مجنونةُ حَيِّنَا كانتْ أكثرَ العاقلين حكمةً ورشدًا ، هكذا كانتْ تراها أحرفُ القصيدةِ ، وصورةُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: