الرئيسية / قصائد / خير الورى – جواد يونس

خير الورى – جواد يونس

صَلّوا عَلى خَيْرِ الْوَرى *** وَالْآلِ وَالصَّحْبِ الذُّرى

عَلى حَبيبي سَلِّموا *** مَنْ هامَ مَدْحاً أَكْثَرا

بِمَدْحِكُمْ يا سَيِّدي *** شِعْري لَقَدْ تَعَطَّرا

وَاعْذُرْ يَراعاً عاجِزاً *** عَنْ مَدْحِكُمْ كَمْ قَصَّرا

لا شِعْرَ يوفي حَقَّ مَنْ *** بَدْراً غَدا تَحْتَ الثَّرى

=========

صَلّوا عَلى خَيْرِ الْوَرى *** وَالْآلِ وَالصَّحْبِ الذُّرى

إِلى رُبوعِ طَيْبَةٍ *** وَالْحِبِّ بي شِعْري سَرى

وَالدَّمْعُ مِنْ شَوْقي لَهُ *** عَلى خُدودي قَدْ جَرى

كَمْ مَرَّةٍ في مَسْجِدِ الْمُخْتارِ قَلْبي اسْتَبْشَرا

جِوارُهُ أُمْنِيَّتي *** فازَ الَّذي قَدْ جاوَرا

============

صَلّوا عَلى خَيْرِ الْوَرى *** وَالْآلِ وَالصَّحْبِ الذُّرى

في الْحَجِّ أَوْ في عُمْرَةٍ *** كَمْ طُفْتُ في أُمِّ الْقُرى

سَأَلْتُ رَبّي شَرْبَةً *** مِنْ يَدِّهِ لا تُشْتَرى

خُذْ بِيَدَي يا سَيِّدي *** أَحْذِ الْمُحِبَّ الْعَنْبَرا

وَلْتَسْقِني ماءَ الْهَنا *** إِذْ جِئْتُ أَبْغي الْكَوْثَرا

==========

صَلّوا عَلى خَيْرِ الْوَرى *** وَالْآلِ وَالصَّحْبِ الذُّرى

خُذْ بِيَدي، عاصٍ أَنا *** عَنْ ذَنْبِهِ ما كَفَّرا

كَمْ تابَ ثُمَّ عادَ لَمْ *** يَثْبُتْ، أَحَبَّ الْمُنْكرا

في غَفْلَةٍ لَمّا يُفِقْ *** يا لَيْتَهُ تَفَكَّرَا

قَدْ غَرَّهُ شَبابُهُ *** وَالْمَوْتَ رَبّي قَدَّرا

===========

صَلّوا عَلى خَيْرِ الْوَرى *** وَالْآلِ وَالصَّحْبِ الذُّرى

خُذْ بِيَدي كَيْ، واثِقاً *** فَوْقَ الصِّراطِ، أَعْبُرا

أَخافُ أَهْوي في لَظى *** رُؤْيَةَ رَبّي أَخْسَرا

كُنْ لي شَفيعاً يَوْمَ لا *** يُبْصِرُ مَنْ قَدِ افْتَرى

نورٌ بِدَرْبي الْمُصْطَفى *** مِنْ دونِهِ أَنّى أَرى؟!

الظهران، 27.10.2014 جواد يونس
منقحة: 2.1.2015

شاهد أيضاً

أحمد عبد الرحمن جنيدو

القُدْسُ تَحْتَ القِيْدِ – أحمد عبدالرحمن جنيدو

قصيدة من ديواني الجديد(إنّها حقّاً) القُـدْسُ تَـحْـتَ القِـيْـدِ نَامَتْ تَـرْسِـفُ. دَمُـهَـا النَّـقِـيُّ مِنَ النَّخاسـَةِ يُـرْشَـفُ. …

قِصَّةٌ قَصِيرةٌ مجنونةُ حَيِّنَا – هند العميد

مجنونةُ حَيِّنَا كانتْ أكثرَ العاقلين حكمةً ورشدًا ، هكذا كانتْ تراها أحرفُ القصيدةِ ، وصورةُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: