الرئيسية / قصائد / غَضِبَ الحَبِيبُ – سعيد يعقوب
الشاعر سعيد يعقوب

غَضِبَ الحَبِيبُ – سعيد يعقوب

لِرِضَاهُ أَعْيَتْنِيْ الحِيَلْ // غَضِبَ الحَبِيبُ فَمَا العَمَلْ

رَاضَيْتُهُ فَأَبَى الرِّضَا // وَبِرَغْمِ ذَلِكَ لَمْ أَمَلّْ

مَازَحْتُهُ وَأَنَا أَقُو//لُ لَرُبَّمَا وَعَسَى لَعَلْ

لَكِنَّهُ مَا زَادَ إلِاَّ قَسْوَةً تُدْنِيْ الأَجَلْ

وَرَجَعْتُ عَنْهُ أَجُرُّ أَذْ//يَالَ الهَزِيمَةِ وَالفَشَلْ

وَاليَأْسُ أَطْبَقَ فَوْقَ نَفْــ//ــسٍ كَانَ يَعْمُرُهَا الأَمَلْ

وَالقَلْبُ يَغْمُرُهُ الأَسَى // وَالحُزْنُ فِيْ كَبِدِيْ اشْتَعَلْ

يَا مَنْ أُحِبُّ وَلَا أَرَى //مِنْهُ أَعَزَّ وَلَا أَجَلّْ

إِنْ كُنْتُ حَقَّاً مُذْنِبَاً // مَنْ ذَا الذِيْ مَا كَانَ زَلّْ

وَكَفَى عَلَى ذَنْبِيْ جَزَ// اءً مَا اعْتَرَانِيْ مِنْ خَجَلْ

فَالهَجْرُ لَسْتُ أُطِيقُهُ // وَلَهِيبُهُ لَا يُحْتَمَلْ

شعر : سعيد يعقوب

شاهد أيضاً

أحمد عبد الرحمن جنيدو

القُدْسُ تَحْتَ القِيْدِ – أحمد عبدالرحمن جنيدو

قصيدة من ديواني الجديد(إنّها حقّاً) القُـدْسُ تَـحْـتَ القِـيْـدِ نَامَتْ تَـرْسِـفُ. دَمُـهَـا النَّـقِـيُّ مِنَ النَّخاسـَةِ يُـرْشَـفُ. …

قِصَّةٌ قَصِيرةٌ مجنونةُ حَيِّنَا – هند العميد

مجنونةُ حَيِّنَا كانتْ أكثرَ العاقلين حكمةً ورشدًا ، هكذا كانتْ تراها أحرفُ القصيدةِ ، وصورةُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: