الرئيسية / أدب الأطفال / مشاكسات شام – محمد طكو

مشاكسات شام – محمد طكو

مشاكسات شام
مشاكسات شام

شام:
أَبِي أَدركْ هُنا شَامَكْ
فأُمّي ذي تُلاحِقُني
فَقدَ كَسّرتُ أقْلامَكْ
لِذا أُمّي سَتضْرِبُني
أليْسَتْ هَذي أغَراضَكْ؟!
فكيف اليوم تمنعني ؟!
الأب:
فِداكِ الكَونُ يا بِنتي
وكُلُّ الكَونِ أَزهارُ
إذا كَسّرتِ أقلامي
فلا ذَنْبٌ وأوزارٌ
تَعالِي واسْكُني حُضْني
تَجِيءُ إليَّ أَفكارُ
شام:
أَنا في الحُضْنِ مُحصنةٌ
بِتقبيلٍ وأشْواقِ
وأُمّي تَرمقُ النّظْرة
وتَرقُبُني بإغْراقِ
لَكَمْ أهْواك يا بَابا
فأَنْتَ السُّقْيا والسَّاقي
الأب:
حَبيبَة قَلبِيَ الأحْلى
وعُمري يا هَوى الشّام
إذا غَنَّيتُ مِن فَرحِي
لَأنتِ خَيرُ أنْغامِي
أَشُمُّ الوَردَ مِن خَدّ
وأحيا بَينَ أحْلامِي
شام:
أَتوقُ العَيشَ مِن نَبضٍ
وقَلْبٌ جاءَ يَنبضُني
فإذْ ما صِرْتَ لِي شَمساً
يَصيرُ الوَجهُ يُشْرِقُني …
أَبي اسْكُنْ هُنا قَلبي
ففيكَ الكُلُّ يَحْسدُني
الأب:
حَماكَ اللهُ غَاليَتي

مشاكسات شام

 


حَمى أُمَّا تُربّيكِ
فَأنتَ الغُصْن مِن شَجَرٍ
يُظللّنا ويَرويكِ
سَلِي الرَّحْمنِ يا عُمري
يُخلّيها لَتَحْميكِ

*رسوم: خلود.
* شام هي كل طفلة جميلة.

المصدر مجلة زيتون وزيتونة _ أطفال سورية

 

شاهد أيضاً

أحمد عبد الرحمن جنيدو

القُدْسُ تَحْتَ القِيْدِ – أحمد عبدالرحمن جنيدو

قصيدة من ديواني الجديد(إنّها حقّاً) القُـدْسُ تَـحْـتَ القِـيْـدِ نَامَتْ تَـرْسِـفُ. دَمُـهَـا النَّـقِـيُّ مِنَ النَّخاسـَةِ يُـرْشَـفُ. …

قِصَّةٌ قَصِيرةٌ مجنونةُ حَيِّنَا – هند العميد

مجنونةُ حَيِّنَا كانتْ أكثرَ العاقلين حكمةً ورشدًا ، هكذا كانتْ تراها أحرفُ القصيدةِ ، وصورةُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: