الرئيسية / قصائد / لبّيكَ يا أقصى – مختار العالم
مختار العالم

لبّيكَ يا أقصى – مختار العالم

لبّيكَ يا أقصى..
ويرتفع النداء من الشهيد
مكبرَا
الله أكبر يا ضميرًا حي
هلْ تسمعوا؟
أمْ أنّكُمْ أمواتْ؟!
خرٓقٓ النداء صدورنا
وطبقة الأوزون خرّت في البكاء
والعُربُ صمّوا الأذنَ في صمتِ التماثيل التي عبدوا
والعين مغلقة بطين الآله
سُدّتْ فلا شيئا ترى
طُمِسٓتْ معالم قدسنا
أين من يدري الحقيقة ؟ أين الورى
حين كنّا نقول هُبي في دمشق
تجيب قاهرة المعز
وتجيب عمٌان الحبيبة
وتونس الخضراء
وبغداد الأبية
وكل نبض كان حيا في وطن
كان في يوم يسمى
موطن عربي

مختار العالم

شاهد أيضاً

أحمد عبد الرحمن جنيدو

القُدْسُ تَحْتَ القِيْدِ – أحمد عبدالرحمن جنيدو

قصيدة من ديواني الجديد(إنّها حقّاً) القُـدْسُ تَـحْـتَ القِـيْـدِ نَامَتْ تَـرْسِـفُ. دَمُـهَـا النَّـقِـيُّ مِنَ النَّخاسـَةِ يُـرْشَـفُ. …

قِصَّةٌ قَصِيرةٌ مجنونةُ حَيِّنَا – هند العميد

مجنونةُ حَيِّنَا كانتْ أكثرَ العاقلين حكمةً ورشدًا ، هكذا كانتْ تراها أحرفُ القصيدةِ ، وصورةُ …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: