الرئيسية / نثر / وَدَعني – محمد علوان

وَدَعني – محمد علوان

محمد علوان
محمد علوان

محمد علوان
وَدَعني
و ما وَدّعني
إلى الظنون تشتتني و تجمعني
يا وادعا قلبي
و قلبي لك تبع
ضننت بالوداع فهلا تسمعني
أنا ما همني الهجر
فالهجر بي ولع
مذ بليت بك وهو عنك يمنعني
و كنت أصد الفؤاد عنك
و أكيد عله يمتنع
غير أن سيل الحب إليك يدفعني
و قد همني منك
أني كنت إلى وصلك أزمع
و جفاك ما كان عن هواك يردعني
و كنت تخفي ما تنوي
و ما عليه تزمع
و تعلم أن رحيلك لهيب سيلفعني
و ما ضر لو جئت تودعني
و تلقي السلام و ما تدع
في خاطري لوعة تؤذيني و تلسعني
وما كان الوداع سيعفو
خطو الفراق و لا له يمنع
و لا هو يثنيني عن غيي و يرجعني
لكنه ذر رماد على جرح
مودوع لما سيقع
و ما أظن الأيام قد تبريه و تنفعني
_________________
محمد علوان

شاهد أيضاً

قراءة نقدية في المجموعة القصصية (شيء عابر ) للكاتبة سمر الزعبي

بقلم: احمد محمود دحبور في احدى رسائل جبران إشارة الى أن القصة القصيرة هي : …

رواية 36 ساعة في خان شيخون

قراءة على رواية (36ساعة في خان شيخون – للروائي محمد عبد الستّار طكو)

بقلم – الروائي محمد فتحي المقداد رواية (36 ساعة في خان شيخون) وثيقة معتبرة، سلّطت …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: