الرئيسية / قصائد / ورطت قلبي – محمد الخلف
محمد الخلف

ورطت قلبي – محمد الخلف

الـقـلبُ مــن ألــمِ الـنَّـوى يـتـمرمر
و الــشـوقُ بـــاقٍ فـــيَّ لا يـتـغيَّرُ

ورَّطتُ قلبي في هواكِ ولم أكُن
أدري فــــداحـــةَ ذاكَ او أتـــصـــوَّرُ

صـبَّـاً أنــازعُ فــي هــواكِ تـصُّبري
حـتَّـى وُسِـمـتُ بـأنَّـني لا أصِـبـرُ

وأحــنُّ شـوقـآ لـلـتلاقي مُـنـيتي
كــم فـي هـواكِ قـصيدةً تـتحسَّرُ

عـشـقـآ تـراتـيلُ الـغـرامِ تـعـطَّرت
والـوصـلُ يـلـهبُني لـظـاهُ الأحـمرُ

ذِبـنـا كـلانـا فــي الـغـرامِ صـبـابةً
وغــــداً بـجـنـبـينا الــغـداة تــخـدرُ

بوحٌ سما والعشقُ يملأُ خافقي
والنفسُ ذابت في رضابِكِ تسكرُ

والـعينُ تـقتلُ إذ رمـت بسهامِها
ويـمـوجُ شـعـرٌ كـالسنابلِ أشـقرُ

والـجـيدُ نــورٌ قــد أضــاءَ شـعـاعُه
والــخـصـرُ مــنـهـا لـهـفـةٌ تـتـصـورُ

يـاأيَّها الـقمرُ المسافرُ في دمي
روحـي عـليكِ مـن الصبابةِ تقطرُ

طرزت ليلك من نجوم مشاعري
ألــقـآ يـسـامرُني سـنـاهُ الأزهــرُ

محمد الخلف

شاهد أيضاً

قراءة نقدية في المجموعة القصصية (شيء عابر ) للكاتبة سمر الزعبي

بقلم: احمد محمود دحبور في احدى رسائل جبران إشارة الى أن القصة القصيرة هي : …

رواية 36 ساعة في خان شيخون

قراءة على رواية (36ساعة في خان شيخون – للروائي محمد عبد الستّار طكو)

بقلم – الروائي محمد فتحي المقداد رواية (36 ساعة في خان شيخون) وثيقة معتبرة، سلّطت …

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: