الرئيسية / قصائد / أحلى الهوى – محمد صالح العبدلي

أحلى الهوى – محمد صالح العبدلي

————–
أحـلـى الـهوى مـايسلبُ الـعينَ الـكرى
لا بــــد كــــي أُطْــفَــى بـــأن أتـسـعـرا

زيــدي جـنـوني فـيـك حـتى تـعقِليْ
مــــا لــلـهـوى عــقــل لــكــي يـتـبـصرا

أهـــوى شـتـاتي فـيـك قـبـل تَـلَـمْلُمِي
و  تَـلَـمْلُمِي  مـن بـــعــدِ أن أتــبـعـثـرا

لا تـسـهُـلي فــي رغـبـتي  وتَـمـلَّصِيْ
يزددْ بها طــمـعـي فــتـعـذبَ أكــثـرا

لن تخسري شيئاً  فـمـثــلُـكِِ ِسيفُــه
هيهـاتَ في خوضِ الهوى أن يخـسرا

مـــن خـشـيـتي فــرقـاك يـولـد لـلـقا
شــــــوقٌ بــأعــمـاقـي أشـــــدّ تَــسَــعُّـرا

لـن تـفلتي مـني فـطبعي فـي الهوى
شــــرسٌ و إصـرارى بــه لــــن ُيــقـهَـرَا

فـالنصر بـعد الـصبر أعـظمُ قـيمةً
و الــشــيء يــغـلـو بــعــد أن يـتـعـسرا

إن الـــســعــادة لا يُـــحَـــسُّ مــذاقُــهَــا
إلا لـــمــن عـــــرف الــشــقـاء وقــــدَّرا
……………..

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: