الرئيسية / كتابنا / السيد إبراهيم أحمد / أَوْجَزْتُ لَك .. لِتَقْرَأ أَنْت – الحلقة 19 – / بقلم الدكتور : السيد إبراهيم أحمد

أَوْجَزْتُ لَك .. لِتَقْرَأ أَنْت – الحلقة 19 – / بقلم الدكتور : السيد إبراهيم أحمد

  • الحلقة (19):
  • بقلم الدكتور : السيد إبراهيم أحمد .
  • كتاب: “ترجمان الأديان”

 

أوجزت لك خمسة فصول مختلفة الترتيب من كتاب: “ترجمان الأديان” لمؤلفه الدكتور أسعد السحمراني، ذلك أن كل فصل من هذه الفصول يتناول عقيدة لمذهب أو دين أرضي “غير سماوي” يؤمن به عدد كبير من الشعوب، وهي: الصابئة ـ الزرادشتية ـ السيخية ـ الشنتوية ـ اليزيدية.

إن هذا الكتاب يتناول هذه العقائد والشرائع الأرضية التي اتخذها من اعتنقوها دينًا لهم وتشكل عنصرًا أساسيًا وهامًا في ثقافتهم، كما نجح الكاتب في الربط بين هذه المعتقدات ومدى تأثيرها في البنيان الاجتماعي لتلك الشعوب التي اعتنقتها عبر تاريخها، ثم تعرض الدكتور السحمراني للديانتين السماويتين “اليهودية” و “المسيحية”، ليختتم كتابه بالحديث عن الطائفة اليزيدية باعتبارها تشكل انحرافًا خارجًا عن الدين الإسلامي، ويتساوى في مكانته مع هذه الحركات الأرضية السابقة الذكر حيث صارت “اليزيدية” معتقدًا خاصًا بفئة من الشعوب أو المجتمع.

كما تعود أهمية إيجاز هذه الفصول، وهذا الكتاب في قراءته ككل إلى رؤية يراها الدكتور أسعد السحمراني أنه لا يمكن أن يقوم حوار بين دين وآخر ولكن يكون الحوار بين أتباع كل دين وكل مذهب حول المشترك الإنساني وهو ضرورة إنسانية من أجل إقامة مجتمعات يسودها الاستقرار، ولكن هذا الحوار يجب قبل أن يقوم أن يلم كل أتباع دين ومذهب بمعتقدات الأديان والمذاهب الأخرى، ومن أجل هذا كان الكتاب، ومن أجل هذا كان إيجاز هذه الفصول فقط على أن يقرأه القارئ المهتم بإقامة هذا الحوار على علم وبينة وفهم.

ولد الدكتور أسعد السحمراني في جمهورية لبنان عام 1953م، وهو يعمل أستاذ العقائد والأديان بجامعة الأوزاعي ببيروت، كما أنه عضو في الكثير من الهيئات والجمعيات داخل لبنان وخارجها، وله غير هذا الكتاب مؤلفات عديدة، منها: الماسونية: نشأتها وأهدافها، الإسلام بين المذاهب والأديان، الأخلاق في الإسلام والفلسفة القديمة، التطرف والمتطرفون، العدل فريضة إسلامية، التصوف منشؤه ومصطلحاته، مالك بن نبي مفكرًا إصلاحيًا، ويلات العولمة على الدين واللغة والثقافة، صراع الأمم بين العولمة والديمقراطية، بدعة عبادة الشيطان: الخطر وسبل المواجهة. عقل الإنسان بين الفلسفة والطب والقرآن؛ مع آخرين وغيره من الكتب.

صدر كتاب “ترجمان الأديان” في طبعته الأولى عن دار النفائس للطباعة والنشر بلبنان عام 2009م، ويقع في بابين وواحد وعشرين فصلًا غير الإهداء والمقدمة والتمهيد للكتاب.

ــ ضم الباب الأول منه سبعة فصول، هي: الصابئة ـ الزرادشتية ـ الهندوسية ـ البوذية ـ السيخية ـ الشنتوية ـ الكونفوشوسية.

ــ ضم الباب الثاني من الكتاب أربعة عشر فصلًا، هي: اليهودية ـ العقيدة عند يهود ـ العبادات والطقوس عند يهود ـ أحكام وطقوس يهودية ـ الفرق الدينية اليهودية ـ مصطلحات يهودية ـ الصهيونية ـ المسيحية ـ العهد الجديد ـ طقوس ومصطلحات ـ الأسرار ـ من منظومة القيم في الأخلاق المسيحية ـ المسيحية والإسلام ـ اليزيدية.

مع الحلقة القادمة نبدأ قراءة إيجاز الفصل الخاص بالصابئة، حتى هذا الحين ألقاكم على خير وعلم وثقافة.. دمتم في أمان الله..

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: