الرئيسية / كتابنا / صلاح جاد سلام / قطوف دانية – الحلقة 35 – / بلقم الدكتور : صلاح جاد سلام

قطوف دانية – الحلقة 35 – / بلقم الدكتور : صلاح جاد سلام

  • بقلم الدكتور : صلاح جاد سلام .

  • قطوف دانية.

  • الحلقة 35 .

 

 

من مصنّف لى بعنوان [[ فى رحاب الشعر ( ديوان العرب ، وينبوع الأدب ) ]] أقتطف للقارىء الكريم ما يأتى :
( الأخفش ،، والشعر العربى ،،،،، ) :
*******************************
كثيرون ممن يقرأ الشعر العربى ، ويعلمون أن هناك 16 بحرا فى علم العروض ، كان آخرها بحر المتدارك ،،،
هذا البحر استدركه الأخفش الأوسط على واضع هذا العلم الدقيق ، أبى عبد الرحمن ، الخليل بن أحمد الفراهيدي ( ت 170 هـ ) رحمة الله عليه ،،
كيف ذلك ؟؟؟
الأخفش :
لقب جماعة من العلماء ، ذكر الإمام الموسوعى السيوطي ( ت 911 هـ ) رحمة الله عليه أحد عشر رجلا منهم ،،
والخفش صغر العين وضعف البصر خلقةً ،،
وأشهر الأخافش ثلاثة من النحاة واللغويين هم : الأخفش الأكبر ،، الأخفش الأوسط ،، الأخفش الأصغر ،،،،،
1 ــ الأخفش الأكبر :
أبو الخطاب عبد الحميد بن عبد المجيد، ولد فى هَجَر بالبحرين ، وكان مولى قيس بن ثعلبة ، سكن البصرة ، فعد من البصريين ،
كان في دولة الرشيد ، كان ديناً ورعاً ثقة ، ودرس على أبي عمرو بن العلاء ، كما لقي كثيرا من الأعراب وأخذ منهم ،
قال عنه المرزباني :
هو أول من فسر الشعر تحت كل بيت، وكان الناس قبله إذا فرغوا من القصيدة فسروها ، وله ألفاظ لغوية انفرد بنقلها عن العرب ، أخذ عنه جماعة من علماء اللغة ، منهم : عيسى بن عمر، وأبو عبيدة معمر بن المثنى ، وأبو زيد الأنصاري ، والأصمعي ، والكسائي ، ويونس بن حبيب ، كما أخذ عنه سيبويه ، فكان ذلك من أسباب شهرته ،
وتوفى الأخفش الأكبر فى سنة 177 هـ .
ــــــــــــــــــــ
2 ــ الأخفش الأوسط :
أبو الحسن سعيد بن مسعدة البصري ، وهو الأشهر من بين الأخافش ، فارسي الأصل ،
أصله من بلخ ، كان مولى لبني مجاشع بن دارم من تميم ، أقام في البصرة ، عرف بالأخفش الراوية ،،
كان أحد تلامذة سيبوبه ،، وصحب الخليل بن أحمد الفراهيدى، واطلع على مؤلفات أبي عبيدة مَعْمَر بن المثنى ، والحسن البصري ، والأعمش ، وغيرهم .
ويعتبر الأخفش الأوسط من أكبر علماء النحو واللغة البصريين بعد سيبويه ، وقد أخذ عن الأخفش الأوسط عدد كبير من علماء اللغة والنحو، من هؤلاء:
أبو عثمان بكر بن محمد المازني البصري وأبو عمر صالح بن إسحق الجرمي وسهل بن محمد السجستاني والعباس بن فرج الرياشي وآخرون، وأفاد منه عدد كبير من شيوخ مدرسة الكوفة على رأسهم الكسائي ،
له كتب عديدة منها ( كتاب المسائل الكبير ) و ( كتاب المسائل الصغير ) ، ( معاني القرآن ) و( الأوسط في النحو ) ، وله كتاب ( وقف التمام ) وكتاب ( الأصوات ) وكتاب ( صفات الغنم ) وكتاب ( القوافي ) وكتاب ( الاشتقاق ) وكتاب ( العروض ) ،
و الأخفش الأوسط هو الذي أضاف البحر المتدارك إلى الخمسة عشر بحراً التي ابتكرها الخليل الفراهيدى فى علم العروض ،
توفى الأخفش الأوسط فى بغداد فى سنة 215 هـ .
ــــــــــــــــــــ
3 ــ الأخفش الأصغر :
أبو الحسن علي بن سليمان بن الفضل البغدادي ، أحد كبار أئمة اللغة ، ولد في بغداد ، ثم أقام بمصر بضع سنين، ثم رجع إلى بغداد ،،،
كان ثقة ، إماماً في اللغة والأدب ،
كان في النحو يمثل المدرسة البغدادية التي جمعت ما بين مدرستي البصرة والكوفة ،
درس على المبرد ، وروى كتابه الكامل، كما أخذ العلم عن ثعلب وغيره من علماء البصرة والكوفة ، وشرح نوادر أبي زيد الأنصاري ،، وروى عنه أبو عبيد الله المرزباني والمعافى بن زكريا الجريري ،،،
و للأخفش الأصغر مصنفات منها: كتاب ( الأنواء) وكتاب ( التثنية والجمع ) وكتاب ( شرح كتاب سيبويه ) وكتاب ( المهذب ) وكتاب ( الاختيارين ) جمع فيه مفضليات الضبي والأصمعيات ،
توفى الأخفش الأصغر فجأة فى بغداد عن 80 عاما في شعبان من سنة 315 هـ .
رحمة الله عليهم جميعا ،،
هذا ،، والله أعلى وأعلم ،،
ويطيب ويحسن فى كل حال وحين الحمد لله رب العالمين .
فتأمل .

صلاح جاد سلام

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: