الرئيسية / قصائد / سلوا العشاقَ – تالا الخطيب

سلوا العشاقَ – تالا الخطيب

سلوا العشاقَ عن سُبُلِ الغرامِ
أهم بلغوا المرادَ مــــن الهيامِ
وهل يغفو لهـــم جفـــنٌ بليلٍ
وهل يسلو الفؤادُ عـــن المنامِ
أراهم في بحور الصبر غرقــى
وفي أنغامهم هـــــدلُ الحمامِ
كأنَّ العشـــقَ حين يــزورُ قلبا
كحد السيف يغمد فــي السقامِ
هتفتُ له فحيّانـــي وصــــولا
وهتّكَ فــــي محيّاهُ ظلامـــي
فكانَ سبيلُـــهُ قلبــا معنّـــى
وفي ميدانِهِ وقــــــعُ السهامِ
سلامٌ للقلـــــوبِ إذا تغنــــّت
على نغـــم المحبـــةِ بانسجامِ
ولا يُنبيكَ عـــن عشـــقٍ بقلبٍ
كمن خبرَ الوصالَ علــى الوئامِ
وما كان ابتعادُك غيــــرَ هجـرٍ
فهل قربي تناءى عن غرامي
رسمتك في شواطي الروح نورا
فكنت بليلتي بدرَ التمامِ
وقد غنّى به الماضون لحناً
شجيا من تراتيل السلامِ
هو الحب الكبير وأيُّ حبِّ
تسامى في عليّاتِ المقامِ
تدوم حياتُنا بالحب خيرا
فينتصر السلامُ على الحسامِ
هي الأشواق تندى في وصالٍ
وفوق ربيعِها بثُّ الغمامِ

هل أعجبك ما قرأت ؟!

%d مدونون معجبون بهذه: